وزارة السياحة تطلق حملة ترويجية جديدة بـ3 لغات

الثلاثاء 29 نوفمبر 2022 -03:14

خاص البوصـلة
أطلقت وزارة السياحة والآثار حملتها الترويجية باستخدام أحدث التقنيات التكنولوجية في العديد من المدن بالتزامن من بطولة كأس العالم لكرة القدم ٢٠٢٢، وأطلقت الوزارة الحملة بالعديد من اللغات منها الإنجليزية والإسبانية والبرتغالية.

وأكد عمرو القاضي، رئيس الهيئة العامة للتنشيط السياحي، أن الحملة تم إعداها بعدة لغات بهدف توجيه العديد من الرسائل التوضيحية على السياحة المصرية من خلال رسائل إعلانية مباشرة للجماهير المتواجدة حاليا بدول الخليج العربي خاصة قطر  والإمارات والمملكة العربية السعودية باستخدام تقنية الذكاء الاصطناعي، لزيارة المقاصد السياحية المصرية المختلفة خلال تواجدهم في منطقة الشرق الأوسط مما يقدم لهم تجربة سياحية متميزة بجانب حضورهم لمبارايات كاس العالم.

في سياق منفصل، ناقش أحمد عيسى، وزير السياحة، مع وزيرة الدولة للسياحة بالبرتغال Filipe Silva مدير مجلس السياحة الوطني بالبرتغال (National Tourism Board)، تعزيز سبل التعاون لزيادة الحركة السياحية الوافدة من دولة البرتغال إلى مصر، بالإضافة إلى بحث تبادل الخبرات بين البلدين في مجال إدارة المنظومة السياحية والاستفادة من خبرات دولة البرتغال في هذا المجال ولاسيما في قطاع الضيافة والفندقة، كما تم بحث سبل تفعيل الشراكة في مجال التدريب السياحي من خلال توقيع مذكرة تفاهم مشتركة بين البلدين.

جدير بالذكر أنه من بين التسهيلات التي تقدمها الدولة المصرية لهؤلاء المشجعين، تسهيلات في تأشيرة الدخول إلى مصر لحاملي بطاقة المشجع (هيا) الحاضرين لبطولة كأس العالم في قطر، وذلك أسوة بما تم خلال فترة استئناف الحركة السياحية أثناء جائحة كورونا، بالإضافة إلى موافقة مجلس إدارة المجلس الأعلى للآثار على منح تخفيض قدره 50% لحاملي بطاقة المشجع (هيا) طوال فترة إقامة البطولة، وذلك على رسوم زيارة المواقع الأثرية والمتاحف التابعة للمجلس الأعلى للآثار والمفتوحة للزيارة، ليكون سعر موحد وهو سعر تذكرة الطلاب، إلى جانب قيام المنشآت الفندقية ببعض المدن السياحية المصرية بتقديم نسبة تخفيضات على أسعار الإقامة بها المُعلنة إلكترونياً (أونلاين) لحاملي بطاقة المشجع (هيا).