الإمارات: السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة الروسية الأوكرانية "الدبلوماسية"

الخميس 24 نوفمبر 2022 -01:03

المباحثات الروسية الأوكرانية

خاص البوصـلة
قالت لانا نسيبة مساعدة وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون السياسية في دولة الإمارات، إن الإمارات دعت منذ بداية الأزمة الروسية الأوكرانية إلى وقف التصعيد والحوار، ودعمت جميع المبادرات الدبلوماسية في هذا الصدد.

وأضافت "نسيبة" في بيان صحفي، اليوم الخميس، أن الإمارات تؤمن إيماناً راسخاً بأن الدبلوماسية لا تزال هي السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة، وتشارك المجتمع الدولي مخاوفه العميقة بشأن تداعيات الوضع الحالي على المدنيين داخل أوكرانيا وخارجها، وعلى السلم والأمن والاستقرار على الصعيدين الإقليمي والدولي, وفقاً لما ذكرته وكالة الأنباء الإماراتية "وام".

وتابعت:" تتمثل مسؤوليتنا الجماعية في أوقات الصراع، في عدم ادخار أي جهد في تحديد ومتابعة المسارات التي تؤدي إلى حل سلمي وسريع للأزمات".

ولفتت إلى أن الإمارات ملتزمة التزاماً تاماً بتقديم المساعدة على إبقاء قنوات الاتصال مفتوحة، وتشجيع الحوار، ودعم الدبلوماسية، والمساهمة بجميع الأدوات المتاحة لنا لتخفيف المعاناة، وإيجاد حل سلمي ومستدام يعزز السلام والأمن الدوليين، ويضع حداً للأثر الإنساني لهذا النزاع على المدنيين.

وكانت مصادر قالت إن ممثلين من روسيا وأوكرانيا اجتمعوا في الإمارات الأسبوع الماضي لمناقشة إمكانية تبادل أسرى الحرب الذي قد يرتبط باستئناف صادرات الأمونيا الروسية إلى آسيا وأفريقيا عبر خط أنابيب أوكراني، موضحة أن المحادثات جرت بوساطة إماراتية ولا تشمل الأمم المتحدة على الرغم من الدور الرئيسي للمنظمة الدولية في التفاوض على المبادرة الحالية لتصدير المنتجات الزراعية من ثلاثة موانئ أوكرانية على البحر الأسود, وتستخدم الأمونيا في صناعة الأسمدة، وفقاً لما ذكرته وكالة أنباء "رويترز".