بعد منافسة قوية مع العديد من الدول

"مصر" تفوز بعضوية مجلس إدارة صندوق تحسين نوعية الخدمة التابع للإتحاد البريدي العالمي

الأحد 04 أبريل 2021 -02:54
الدكتور شريف فاروق رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للبريد
حماده علي
أخبار متعلقة
فازت مصر متمثلة في البريد المصري بعضوية مجلس إدارة صندوق تحسين نوعية الخدمة لمدة ثلاث سنوات قادمة , جاء ذلك خلال الانتخابات التي جرت في ٣١ مارس ٢٠٢١ عبر إرسال استمارات التصويت إلى جميع الدول الأعضاء بمجلس الإستثمار البريدي وعددها ٤٠ دولة.

قال الدكتور شريف فاروق رئيس مجلس إدارة البريد المصري, أن فوز مصر بعضوية مجلس ادارة صندوق تحسين نوعية الخدمة على مدار ثلاث سنوات يمثل تجسيداً واضحاً للدور الإقليمي والدولي الذى قام به البريد المصري خلال الفترة الماضية , والمتمثل في المشاركات الفاعلة في كافة اجتماعات الاتحادات البريدية والتي تم استعراض تجربة تطوير البريد المصري فيها, كنموذج نجاح ومثل يحتذى به لتطوير الهيئات البريدية علي مستوى اتحاد البريد العالمي , من حيث تطوير البنية التحتية,وميكنة جميع الخدمات المقدمة وتطبيق مفاهيم التحول الرقمي والشمول المالي.

وأوضح الدكتور شريف فاروق ان البريد المصري حقق هذا الانجاز بعد منافسة قوية مع العديد من الدول للفوز بهذا المنصب ومنهم كوت ديفوار والجزائر حيث تمكن البريد المصري من الفوز بثقة ودعم اغلب الدول الاعضاء والتي تمتلك حق التصويت والبالغ عددهم ٤٠ دولة.

ووأضاف فاروق , أن هذا النجاح الجديد يؤكد على ريادة مصر على المستويين الإقليمي والدولي في تقديم الخدمات البريدية المختلفة على كافة المستويات , ويأتي استكمالاً لسلسلة النجاحات التي يحققها البريد المصري خلال الفترة الحالية.


نرشح لك

  • تقارير مصوره

    • معاك سهم تبقي شريك.. استثمر بالبورصة "حوش هتكسب "
    • انت كمان ممكن تبقى حريف اكتتابات!.. اعرف أكتر واستثمر
    • الصين الشريك التجاري الأكبر للاتحاد الأوروبي والهند في العام الماضي
    • ما هي الانعكاسات الجديدة لتولي "بايدن" وكيف تأثر الاقتصاد الأميركي في عهد الرؤساء السابقين؟
    • شاهد| العضو المنتدب لـ"الشرقيون" للتنمية الصناعية: المرحلة الأولى من المطور تنتهي خلال عام ونصف

    تعليقات القراء

    أضف تعليق
    الأسم
    البريد الألكنرونى
    التعليق

    تعليقات الفيس بوك

    أحدث الاخبـــار

    الأكثر قراءة

    جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015