اتصالات مصر ل "البوصلة" "حققنا المركز الثاني من حيث الإيرادات والأرباح بين شركات المحمول في 2020".. ونستهدف نمو أعلي بهذا العام

الأحد 02 مايو 2021 -03:21
المهندس خالد حجازي الرئيس التنفيذي للقطاع المؤسسي لشركة اتصالات
حوار/ حماده علي
أخبار متعلقة
- 55 مليار جنيه إجمالي استثمارات "اتصالات مصر" منذ دخولها السوق المصرية ونستهدف 5.5 مليار استثمارات جديدة لاستكمال استراتيجيتنا التوسعيه فيه خلال العام 


"جائحة كورونا" لم تكن التحدي الوحيد أمام شركات الاتصالات

- نستهدف الوصول إلى 20 مليون عميل لاتصالات كاش في إطار خطط الدولة لدعم الشمول المالي


- انفقنا نحو 120 مليون جنيه على مبادرتنا للمسئولية المجتمعية.. ونمتلك استراتيجية واضحة لمدة 5 سنوات لدعم الفئات المجتمعية الأكثر احتياجاً





نحن لا ندخر جهداً في سبيل تقديم أفضل خدمة لعملائنا ومواكبة النمو المتزايد للعملاء على شبكة اتصالات مصر، بهذه العبارات بدأ المهندس خالد حجازي الرئيس التنفيذي للقطاع المؤسسي لشركة اتصالات مصر حواره الخاص مع مجلة " البوصلة " ، مؤكدا أن اتصالات مصر ، تتبني استراتيجية توسعية تعتمد على تعزيز استثماراتها في السوق لتقديم مجموعة من الخدمات الرقمية المتكاملة للأفراد والشركات تتلائم مع التغيرات الاستهلاكية المتزايدة للعملاء في الطلب على التكنولوجيا وخدمات البيانات والاتصالات، في ظل التغيرات التي فرضتها جائحة كورونا.


وأضاف حجازي ، أنه رغم عدم احتياج الشركة للحصول على ترددات جديدة في الوقت الحالي ، فكان من منطلق التأكيد على استراتيجية بأنها أقوى شبكة وحرصا علي التوسع بالسوق المصري ، تقدمت الشركة للحصول على 20 ميجا من الترددات التي طرحت مؤخرا من جانب الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات في الحيز الترددي 2600 ميجا هرتز بتقنية  TDD ، بنظام حق الانتفاع لمدة 10 سنوات، بمقابل 325 مليون دولار (ما يعادل 5.2 مليار جنيه) ، في إطار سعيها الدائم لتحسين وتطوير شبكتها ، وبما يدعم عملية التحول الرقمي ويستوعب الاستهلاك الكثيف في المستقبل.


وأكد ، أن استراتيجية الشركة ترتكز على عدة محاور رئيسية من شأنها دعم احتياجات المستهلكين وملف التحول الرقمي الذي يمثل ركيزة أساسية في استراتيجية الدولة لتحقيق رؤية مصر 2030، وهي تحديث البنية التحتية للاتصالات ، مشيرا إلي استثمار اتصالات مصر على مدار14 سنة نحو 55 مليار جنيه حتي 2020 ، مستهدفة استثمارات جديدة 5.5 مليار جنيه خلال هذا العام من أجل  التوسع بأنشطة الشركة في مجالات نقل البيانات، ودعم الاستثمار في التقنيات المستقبلية مثل إنترنت الأشياء، والذكاء الاصطناعي ، وتحقيق معدلات نمو أفضل مقارنة بالعام الماضي .



وكانت وزارة الاتصالات قد اتخذت إجراءات من وقت لآخر لمواجهة كثافة الخدمات المعتمدة على الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ودعم ملف التحول الرقمي.. كان من بينها طرح ترددات جديدة أمام شركات الاتصالات ، وإلي تفاصيل الحوار..


بداية.. أهمية طرح ترددات جديدة بالنسبة لشركة اتصالات مصر بصفة خاصة والقطاع بشكل عام وسط زخامة الاستهلاك التي يشهدها السوق حالياً؟


تقدمت شركة اتصالات مصر للحصول على ترددات جديدة من منطلق التأكيد على استراتيجيتها بأنها أقوى شبكة في مصر من واقع نظرة مستقبلية ، فرغم عدم احتياجنا الحالي إلى تلك الترددات إلا أننا قررنا الحصول على 20 ميجا في الحيز الترددي 2600 ميجا هرتز بتقنية TDD بنظام حق الانتفاع لمدة 10 سنوات، بمقابل 325 مليون دولار (ما يعادل 5.2 مليار جنيه) ، و تمثل الترددات الجديدة خطوة هامة لرفع قدرات البنية التحتية المعلوماتية ، كما أنها ستساهم في تأكيد الشركة على تقديم أفضل وأحدث خدمات ممكنة لعملائها سواء خدمات صوتية أو نقل بيانات في إطار سعيها الدائم لتحسين وتطوير شبكتها ، وبما يدعم عملية التحول الرقمي ويستوعب الاستهلاك الكثيف في المستقبل.


ثانياً -أبرز خدمات الشركة في دعم احتياجات المستهلكين بشكل خاص وملف التحول الرقمي بوجه عام؟


نحرص دائماً على أن نقدم لعملائنا أفضل وأقوى الخدمات المتنوعة والمتميزة التي تلبي كافة احتياجاتهم بأفضل الأسعار مما يحقق لهم الرفاهية والاتصال الدائم بجودة غير مسبوقة. و نعمل حالياً على عدة محاور رئيسية تدعم احتياجات المستهلكين وملف التحول الرقمي الذي يمثل ركيزة أساسية في استراتيجية الدولة لتحقيق رؤية مصر 2030، وهي تحديث البنية التحتية للاتصالات، حيث استثمرت اتصالات مصر على مدار14 سنة 55 مليار جنيه حتي 2020 . وتقديم خدمات القيمة المضافة المقدمة للعملاء ومنها الشمول المالي وخدمات الدفع الالكتروني عبر اتصالات كاش واتصالات نيوز واتصالات سبورتس واتصالات ميوزيك واتصالات جيمز واتصالات تى فى، إلى جانب المساهمة في تنفيذ المشروعات القومية العملاقة مثل المدن الذكية وتطوير القطاع الصحي  التعليمي، فضلا عن تقديم حلول مبتكرة للشركات المتوسطة والصغيرة والناشئة عبر منصة اتصالات B-Digital.


ثالثاً-وسط كثافة الاستهلاك والطلب على خدمات الاتصالات.. هل هناك تغيير في الخريطة الاستثمارية لاتصالات مصر ؟


نحن لا ندخر جهداً في سبيل تقديم أفضل خدمة لعملائنا ومواكبة النمو المتزايد للعملاء على شبكة اتصالات مصر، لذلك حصلنا على الترددات الجديدة ، لترتفع حصيلة تردداتنا إلى 60 ميجا هيرتز، كما نعمل على دمج الترددات الجديدة وإعادة هيكلة الترددات القديمة على الشبكة بما يساهم في تقديم أفضل خدمات للصوت ونقل البيانات للعملاء، كما نستهدف ضخ نحو 5.5 مليار جنيه استثمارات خلال عام 2021 لتوسيع أنشطة الشركة في قطاع نقل البيانات، ودعم الاستثمار في التقنيات المستقبلية مثل إنترنت الأشياء، والذكاء الاصطناعي، وتوجد لدينا خطط طويلة الأمد للاستثمارات حيث ندرس كافة الطرق التمويلية التي تؤهلنا لريادة السوق وتحقيق أعلي عائد من الاستثمار.


رابعاً: القطاعات التي تضعها اتصالات مصر علي أولوياتها لتمكينها من تحقيق معدلات نمو أفضل هذا العام؟


تتبني اتصالات مصر، استراتيجية توسعية تعتمد على تعزيز استثماراتها في السوق لتقديم مجموعة من الخدمات الرقمية المتكاملة للأفراد والشركات تتلائم مع التغيرات الاستهلاكية المتزايدة للعملاء في الطلب على التكنولوجيا وخدمات البيانات والاتصالات، في ظل التغيرات التي فرضتها جائحة كورونا.

وتعد اتصالات مصر من أوائل الشركات الحريصة على دعم خطط التحول الرقمي وتمتلك الشركة أحدث شبكة في مصر مزودة بأحدث تكنولوجيا، لتقديم أحدث التقنيات لتلبية احتياجات عملائها في مختلف المجالات بأفضل جودة ممكنة، وهو الامر الذي ينعكس على قدرة اتصالات مصر في لعب دور مؤثر في التحول الرقمي الذي يمثل أحد المحاور الرئيسية لدفع طاقة الدولة الإنتاجية، لتشارك اتصالات في قيادة المستقبل الرقمي وإيجاد حلول تكنولوجية للتحديات التي تواجه مصر، فضلاً عن زيادة الاستثمارات في مجالات نقل البيانات والتقنيات المستقبلية مثل الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء. 


خامساً- ماذا عن تحديات سوق الاتصالات التي تواجهه في هذه المرحلة؟


في اتصالات مصر نحرص دائماً على مواجهة كافة التحديات لتبقى خططنا التطويرية ثابتة حتى نقدم أفضل الخدمات لعملائنا وقد نجحت الشركة في تجاوز كافة التحديات وحققت معدلات نمو كبيرة، ولم تمثل أزمة كورونا التحدي الوحيد حيث واجهنا العديد من التحديات مثل قرارات الإصلاح الاقتصادي وظهور مصاريف تشغيلية جديدة، إلى جانب برنامج الحكومة لتخفيض الدعم على منتجات الطاقة، وما تبعه من زيادات في أسعار المنتجات البترولية أدى إلى رفع تكاليف التشغيل بنسبة 70%، وقرار رسم التنمية الذي رفع سعر شريحة المحمول من 15 إلى 77 جنيهاً، وقصر بيع الخطوط على الفروع، وغيرها من التحديات التي نجحنا في التغلب عليها وحققنا معدلات نمو كبيرة بفضل استثماراتنا الضخمة وثقتنا الكبيرة في الاقتصاد المصري ورؤيتنا للسوق المصري الواعد الذي توليه مجموعة اتصالات اهتماماً كبيراً وتضع المستخدم المصري على رأس أولوياتها لتقدم له أفضل الخدمات، كما أن اتصالات منذ عملها في مصر وضعت استراتيجيات محددة للتحول إلى مشغل رقمي متكامل لتقديم خدمات اتصالات فريدة للعملاء، ونجحت في أن تصبح أول مشغل رقمي متكامل لخدمات الاتصالات في مصر، ونحن مستمرون في توسيع حجم أعمالنا بالسوق المصري خلال الفترة المقبلة بسبب تقديمنا لكل خدمات الاتصالات المتكاملة ودعم عملية التحول الرقمي.


سادساً - ماهو حجم النمو المستهدف لاتصالات مصر هذا العام مقارنة بالعام الماضي؟


تركز اتصالات مصر هذا العام على توسيع حجم أعمالها بالسوق المصري لدعم وتطوير البنية التحتية وتحسين جودة الشبكة والخدمات الرقمية الخاصة بها لتتواكب مع المستجدات التي فرضتها جائحة كورونا باستثمارات تبلغ نحو 5.5 مليارات جنيه للاستثمار في خدمات نقل البيانات والتقنيات المستقبلية مثل إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي، كما تستهدف الشركة تعزيز خدمات الشمول المالي وما يتبعه من فرص النمو في قطاع الاتصالات بصفة عامة للتحول إلى مجتمع غير نقدي، إلى جانب دعم قطاع الصحة المصري وربطه بأحدث التكنولوجيات من أجل بناء عالم رقمي آمن، يسهل وصول الخدمات لأكبر عدد من المواطنين.

وقد تصدرت اتصالات مصر خلال العام الماضي المركز الثاني من حيث الإيرادات والأرباح بين شركات المحمول مقارنة بعام 2019 ، ونستهدف هذا العام تحقيق نمو أعلى في الإيرادات مقارنة بـ2020.


سابعاً- بشأن المسئولية المجتمعية.. ما هو دور اتصالات مصر في دعم هذا الملف ؟


تساهم اتصالات مصر بشكل فعال في الكثير من المبادرات التي تهدف إلى تطوير قطاع الصحة، مقدمة كافة إمكانياتها، وذلك باستخدام الوسائل الفنية والتكنولوجية التي توفرها الشركة لإحداث تأثير إيجابي طويل الأمد وأنفقت الشركة على مدار الفترة الماضية نحو 120 مليون جنيه على المسئولية المجتمعية، وتضع اتصالات مصر استراتيجية رئيسية للمسئولية المجتمعية لمدة 5 سنوات تقوم على ركائز محددة تبدأ بقطاع التكنولوجيا من خلال الاستثمار الفعال لموارد الشركة لإحداث تأثير ايجابي على التنمية المجتمعية، أما الركيزة الثانية فهي لقطاع الصحة عبر المساهمة المجتمعية المستدامة بتوسيع نطاق الشراكات الاستراتيجية للشركة، وتهتم الركيزة الثالثة بتكريس مفاهيم الموظف المسئول والتي تحرص على تحفيز الموظفين وزيادة تفاعلهم الإيجابي مع القضايا المجتمعية الهامة.

وخلال أزمة جائحة كورونا قمنا بدعم مستشفيات العزل الصحي خلال جائحة كورونا ، وقمناا بتطوير قطاع الصحة، وتحسين خدمات الرعاية الصحية باستخدام الإمكانيات الفنية والتكنولوجية، حيث تبرعت اتصالات مصر بمبلغ 5 ملايين جنيه لتوفير 25000 وحدة من المعدات الوقائية للأطباء والمستشفيات بالتعاون مع الغرفة التجارية الأمريكية واليونيسف، فضلا عن بناء محطات محمول لمستشفى العزل الصحي، كما قامت اتصالات مصر بدعم التعليم عن بُعد خلال أوقات كورونا حيث تم دعم المواطنين للحصول على أفضل جودة وتوفير وزيادة سعات التحميل الشهرية الخاصة باشتراكات الإنترنت المنزلي بنسبة 20%  بهدف إتاحة التعليم عن بُعد والخدمات الأساسية.


ثامناً- كيف تتعامل اتصالات مصر مع ملف تحسين جودة الخدمات التي تقدمها الشركة لعملائها؟


تقارير قياس جودة الخدمة الصادرة عن جهاز تنظيم الاتصالات تشير إلى تحسن الخدمات المقدمة من اتصالات في العموم. وقد احتلت اتصالات مصر مكانة مميزة بخدمات الإنترنت بدعم من كفاءة الإنفاق على الشبكة. وهناك تنسيق مع الجهات المسئولة والتي تستهدف رفع مستوى جودة خدمات الاتصالات في السوق المصري في ضوء ملاحظات المشغلين الأربعة.

ونحن في اتصالات مصر نهتم كثيراً بتقارير الأداء ونمتلك في مجموعة اتصالات محددات ذات درجة عالية من الصرامة لقياس الجودة بهدف إرضاء العملاء وذلك في إطار سعينا دائماً إلى تحسين وتطوير شبكتها بهدف إرضاء العملاء، ويجب الإشارة إلى أن إصدار مثل هذه التقارير شيء جيد للوقوف على جودة الخدمات المقدمة والعمل على تحسينها لنظل دائماً في المقدمة.


تاسعاً- دور اتصالات مصر في دعم ملف ريادة الأعمال ودعم مشروعات الشباب؟



في اتصالات مصر نؤمن بالشباب وقدرته على الابتكار والإبداع، ويظهر ذلك بوضوح من خلال حلولنا التكنولوجية المتطورة التي تعتمد دائما على الابتكار والإبداع، وبعد أزمة كورونا لاحظنا أن الكثير من المشروعات الناشئة اتجهت لتخفيض تكاليف التشغيل، والبعض اتجه لإعادة صياغة أوجه الإنفاق، مما يضمن استمراريتها وتحسين كفاءة إنتاجها، ونحن داخل اتصالات لدينا عدة حلول نقدمها للشركات وبأسعار مخفضة جدًا كنوع من التمويل غير المباشر لهذه الشركات وجزء من مسؤوليتنا لدعم الشركات الناشئة، وجزء من تأقلمنا واستجابتنا للتطورات الحالية في مجال التكنولوجيا والتحول الرقمي، فأصبحت استراتيجية اتصالات مصر هو توفير خدمات مختلفة وبأسعار تناسب الشركات الناشئة مع توفير تجربة رقمية مميزة لتساعد رواد الأعمال في إدارة وتطوير أعمالهم بسرعة وكفاءة عالية، من ضمنها نظام B-Digital وهو أول نظام ديجيتال متكامل للشركات الصغيرة، والذي يقدم تجربة رقمية متميزة من خلال تطبيق Etisalat Business.

بالإضافة إلى العديد من الخدمات والحلول المميزة التي تقدمها اتصالات بيزنس والتي تسهل على الشركات الصغيرة فكرة التحول الرقمي والعمل عن بعد خاصة بعد ظهور أزمة وباء كورونا.

وقمنا بدعم العديد من المبادرات لدعم الشباب، لعل أبرزهم مسابقة هاكثون كوفيد 19 بالتعاون مع الجامعة الأمريكية والتي تهدف لطرح ومشاركة الأفكار الشبابية حول آليات دعم التنمية ومواجهة التحديات والأزمات، بجانب تقديم حلول مبتكرة وتعزيز مساهمة الشباب في إيجاد حلول مبتكرة للتغلب على الأزمة الراهنة بهدف خلق جيل من القادة لديهم شعور بالانتماء والمشاركة الإيجابية في المجتمع.


عاشراً- عدد عملاء الشركة المستخدمين لمحفظة اتصالات كاش.. وحجم العمليات التي تتم عليها حاليا؟


تشهد خدمة اتصالات كاش نمو ملحوظ خلال الفترة الأخيرة خاصة بعد أزمة كورونا ونجاح الخدمة في تحويل الأموال للعملاء بأقل مجهود، ونستهدف الوصول إلى 20 مليون عميل لاتصالات كاش في إطار خطط الدولة لدعم الشمول المالي، حيث قمنا بإطلاق عدد من حملات التوعية لدعم الشمول المالي، ونتجه لإطلاق خدمات جديدة لتعزيز خطة الشمول المالي، خاصة وأن هناك تشريعات جديدة تساهم في دعم المدفوعات الإلكترونية وإجراءات يتخذها البنك المركزي للتوسع بهذه الخدمات من بينها تحويل الأموال عبر المحمول مما يزيد معدل النمو في هذا الشأن.

 

نرشح لك

  • تقارير مصوره

    • معاك سهم تبقي شريك.. استثمر بالبورصة "حوش هتكسب "
    • انت كمان ممكن تبقى حريف اكتتابات!.. اعرف أكتر واستثمر
    • الصين الشريك التجاري الأكبر للاتحاد الأوروبي والهند في العام الماضي
    • ما هي الانعكاسات الجديدة لتولي "بايدن" وكيف تأثر الاقتصاد الأميركي في عهد الرؤساء السابقين؟
    • شاهد| العضو المنتدب لـ"الشرقيون" للتنمية الصناعية: المرحلة الأولى من المطور تنتهي خلال عام ونصف

    تعليقات القراء

    أضف تعليق
    الأسم
    البريد الألكنرونى
    التعليق

    تعليقات الفيس بوك

    جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015