أخـــر الاخبار

"خبيرة": "التفاؤل" يصعد بمؤشرات البورصة بالمستهل.. و"التخوفات" ترجح أسبوعًا عرضيًا

الأحد 10 أكتوبر 2021 -05:38
أرشيفية
هاجر أبوضيف
أغلقت البورصة المصرية اليوم الأحد بداية تداولات الأسبوع علي ارتفاع للمؤشرات، مدفوعة بمشتريات من المصريين والعرب بينما اتجه الأجانب للبيع.
حيث صعد مؤشر "إيجي إكس 30" بنسبة 1,2% ليسجل مستوى 10662 نقطة، وزاد مؤشر "إيجي إكس 70 متساوي الأوزان" بنسبة 0,07 % ، محققاً 2664 نقطة، وارتفع مؤشر "إيجي إكس 100 متساوي الأوزان"، والأوسع نطاقًا بنسبة 0,17 % ، محققا مستوى 3614 نقطة.
وسيطرت تعاملات المصريين علي الجلسة بنسبة 66,32% ، تلاها تعاملات الأجانب بنسبة 31,52% ، وتعاملات العرب بنسبة 2%.
وبلغت تعاملات المصريين صافي قيمة شراء 95,313 مليون جنيه، بينما حقق الأجانب صافي قيمة بيع 131,767 مليون جنيه ،والعرب صافي قيمة شراء 36,453 مليون جنيه.
وسجل رأس المال السوقي ارتفاع بـ 2,8 مليار جنيه ليغلق عند 701.811 مليار جنيه، وانتهت تعاملات الشركات في السوق اليوم بارتفاع 64 سهم، وانخفاض 64 ، بينما لم تتغير أسهم 63 شركة.
وتعليقاً علي أداء جلسة اليوم قالت حنان رمسيس المحلل المالي بشركة الحرية لتداول الأوراق المالية، إن الجلسة شهدت ارتفاع لكافة المؤشرات، مرجعة ذلك لتأثير اكتتاب إى- فاينانس ووجود حالة من التفاؤل بين بعض المتعاملين آملين في إلغاء ضريبة الأرباح الرأسمالية وعودة السوق للانتعاش مرة أخرى، موضحة أن الأسهم القيادية هي التي حققت الطفرات السعرية وليست أسهم المؤشر السبعيني ، كما شهدت الجلسة اتجاه شرائى من قبل المؤسسات في محاولة لتنشيط أداء السوق والتداولات.
وأشارت إلي أن مؤشر "إيجي إكس 30" ارتفع متأثراً بصعود سهم البنك التجارى الدولي بـ 1 % خلال الجلسة، مضيفة أنه رغم ذلك لا يوجد استقرار بالشكل الكافي بالسوق ويعبر عن ذلك بشكل واضح قيم التداول، كما توجد حالة من الترقب لدى المتعاملين الأفراد للقادم.
وناشدت بـ إلغاء ضريبة الأرباح الرأسمالية لتنشيط السوق واستغلال وجود سيولة وهو ما سوف ينتج عنه عودة حركة التداول الكثيفة وصعود المؤشرات مرة أخرى، حيث يشهد المؤشر الرئيسي تعاملات أسفل مستويات الدعم التي كان يتم التداول بها في السابق، والتي كانت ما بين مستوى 11200 إلي 11600 نقطة، وحالياً يتم التداول ما بين مستوى 10500 إلي 10600 والحد الأعلي له 10800 نقطة، ولهذا يجب التخلص من تأثيرات ضريبة الأرباح الرأسمالية عبر إلغائها لزيادة حركة التداول وعودة الزخم ولتكون البورصة هي مرآة الاقتصاد بحق، وليس ما يحدث حالياً من حالة التغريد المنفصل.
وتتابع أن هناك بعض القطاعات تتواجد بها فرص جيدة كـ قطاع العقارات الذى تتوافر الأسعار الجاذبة خلاله، نظرًا لما يشهده من مبادرات التمويل العقارى من البنك المركزي، و قطاع الخدمات المالية غير المصرفية الذي يساهم طرح أي – فاينانس في إنعاشه ونشاطه والتنافس الذى سيشهده خلال الفترة المقبلة بين فوري وأي - فاينانس.
وتعتقد أن الأخيرة هي صاحبة القدرة الأكبر علي التفوق لكونها أكبر في حجم رأس المال مقارنة بفوري وتغطيتها القوية للمؤسسات إلى جانب كونها فرصة لانتعاش السوق بعد حالة الركود الطويل التي يمر بها بعد طرح فوري منذ عامين، وكذلك قطاع الأغذية والمشروبات مشيرة إلي عودة التعاقدات للتصدير مرة أخرى للإمارات.
وتتوقع استمرار الاتجاه العرضي خلال الأسبوع الحالي ولكن قد يتغير ذلك في حالة تم حسم ضريبة الأرباح الرأسمالية وإلغاءه والإبقاء علي ضريبة الدمغة بالحدود الموجودة لها ومع حدوث هذا قد نشهد طفرات سعرية غير مسبوقة، مؤكدة أن المستثمرين ينتظرون الإشارة للعودة للاستثمار بالبورصة مرة أخرى. 

 

نرشح لك

  • تقارير مصوره

    • بالفيديو : خدماتى توفر وقتك ودائما" فى خدمتك ( خليك مع خدماتى )
    • بالفيديو جراف| قيم مضافة جديدة لـقش الأرز تجعله تُكْسِبه جدوى اقتصادية عالية
    • شاهد.. كيف تحافظ علي حساباتك المصرفية من السرقة والاحتيال
    • شاهد.. أبرز النصائح عند شراء الأضحية
    • شاهد.. أبرز استعددات وزارة التموين في الأسواق لتوفير احتياجات المواطنين

    تعليقات القراء

    أضف تعليق
    الأسم
    البريد الألكنرونى
    التعليق

    تعليقات الفيس بوك

    أحدث الاخبـــار

    الأكثر قراءة

    جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015