"وزير التعليم العالي" يستعرض الالتزام بالبرنامج الزمني خلال اجتماعه بقيادات الوزارة

الأحد 16 فبراير 2020 -11:24
وزير التعليم العالي والبحث العلمى
خاص _ البوصلة
ترأس الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمى مساء أمس السبت اجتماعًا مع قيادات الوزارة؛ لاستعراض مدى الالتزام الزمنى فى تنفيذ خطة الوزارة خلال عام ٢٠٢٠.
فى مستهل الاجتماع، أكد الوزير حرصه على إشراك جميع قيادات الوزارة في الاجتماع؛ لتكامل العمل بين قطاعات الوزارة المختلفة، لافتًا إلى أن حجم الأعمال التي يتم تنفيذها بالوزارة حاليًا يتطلب تحقيق التكامل بين مختلف القطاعات، الأمر الذي يُمكن من النهوض بتلك الأعمال وتنفيذها على المستوى المطلوب.
وخلال الاجتماع استعرض د. محمود صقر، خطة الأكاديمية خلال عام ٢٠٢٠ مشيرًا إلى التحالفات التكنولوجية التي تنفذها الأكاديمية، ومبادرات دعم كليات العلوم (Science Up)، والتعاون الدولي، ومنح مشروعات التخرج، وغيرها من المشروعات التي تم وضعها وفق جدول زمني لتنفيذها خلال عام ٢٠٢٠.
وفي هذا الصدد طالب عبد الغفار بأن تتضمن خطة البحث العلمي في عام ٢٠٢٠ محورا تثقيفيا وتوعويا للبحث العلمي يشمل جميع فئات المجتمع، مؤكدًا أهمية نشر ثقافة التنمية المستدامة 2030 بين المجتمع الأكاديمي باعتبارها مشروعًا قوميًا للدولة يجب ربطها بأهداف الجامعة.
كما طالب د. خالد عبد الغفار بأن يكون هناك برنامج لرعاية الموهوبين في الجامعات خاصة في الجامعات الجديدة، ومنها جامعة العلمين، والجلالة، وجامعة الملك سلمان.
كما شدد الوزير على أهمية مبادرة (Science Up) مطالبًا جميع قطاعات الوزارة بالاشتراك في هذه المبادرة.
ومن جانبه استعرض د. حسام عبدالغفار خطة المستشفيات الجامعية خلال عام ٢٠٢٠، مشيرًا إلى أن عام ٢٠١٩ شهد تغيرًا ملموسًا في منظومة المستشفيات الجامعية، مثل تطوير أقسام الطوارئ في المستشفيات الجامعية، وتفعيل قانون المستشفيات الجامعية ولائحته التنفيذية، بالإضافة إلى ميكنة الخدمات المقدمة للمرضى من حيث قوائم الانتظار وعدد العمليات، وغيرها.
وفي هذا الصدد أكد د. خالد عبد الغفار ضرورة حل المشكلات المرتبطة بالتمريض، واستمرار عملية التطوير حتى يشعر مستقبلو الخدمة من المواطنين، وكذلك الأطباء، وأطقم التمريض، بالتغيرات والتطوير الحادث فى منظومة المستشفيات الجامعية.
ومن جانبه استعرض د. هيثم حمزة رئيس الإدارة المركزية للبعثات والتمثيل الثقافي، خطة البعثات لعام ٢٠٢٠ ، والتي تتضمن التحول الرقمي من خلال وقف الاستخدام الورقى لكل الخدمات المقدمة، بالإضافة إلى إتمام جميع المدفوعات إلكترونيا، والتواصل الفعال والسريع من خلال مكاتب خدمة للمبعوثين تم إنشاؤها في الجامعات المصرية، فضلاً عن التأهيل المستمر، وذلك من خلال تطوير برنامج تأهيل العاملين في القطاع، بالإضافة إلى إصدار لائحة البعثات الموحدة، ووضع منظومة التحديث والنشر، وإنتاج المعرفة حيث تم إطلاق برنامج التدريب الاستراتيجي، وعقد عدد من المحاضرات عبر شبكة الإنترنت للدارسين والمشرفين الأجانب.
وفي إطار تأكيد الوزيرضرورة تقديم خطط الوزارة في صورة يشعر بها الرأى العام، استعرض د. عادل عبد الغفار خطة المركز الإعلامى بالوزارة خلال عام ٢٠٢٠ ؛ من تغطية إعلامية للأنشطة والفعاليات الخاصة بقطاعات الوزارة المختلفة، وتغطية كافة الأحداث، ومواجهة الشائعات والأخبار الكاذبة التي تتعلق بالتعليم العالي والبحث العلمي، موضحًا ما قام به المركز الإعلامي خلال الفترة السابقة من عمليات رصد دقيق لكافة الأحداث المتصلة بالتعليم العالي والبحث العلمي، بالإضافة إلى إدارة الأزمات، والتفاعل مع المجتمع من خلال مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، فضلا عن تصميم الانفوجرافات وانتاج لفيديوهات والنشرات المختلفة، وغيرها من المهام التي يقوم بها المركز الإعلامى.
 

نرشح لك

  • تقارير مصوره

    • مواصلات مصر : تعقيم كل الأوتوبيسات بعد كل رحلة "فيديو"
    • البحرين توضح الاجراءات الاحترازية الخاصة بمجال النقل والطيران..
    • ضربه قويه من جهاز حماية المستهلك لبؤر الغش والاحتكار
    • شاهد ماسورة تغرق شوارع مدينة حدائق اكتوبر
    • شاهد رئيس الوزراء وأعضاء الحكومة المصرية اثناء إجراء الكشف عن فيروس كورونا قبل اجتماعهم

    تعليقات القراء

    أضف تعليق
    الأسم
    البريد الألكنرونى
    التعليق

    تعليقات الفيس بوك

    أحدث الاخبـــار

    الأكثر قراءة

    جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015