محمد ابو احمد يكتب .. أسباب تفضيل العشر من ذي الحجة

الثلاثاء 21 يوليه 2020 -05:41
خاص البوصلة
أخبار متعلقة
فضل الله الأيام بعضها على بعض، كما فضل الأنبياء على بعض، كما فضل الشهور بعضها على بعض، ولذا أقسم الله عز وجل بعشرة أيام فضلها على أيام السنة كلها.
ومن المؤكد أنه حينما يقسم ربنا عز وجل بشيء فهي دلالة على عظمة هذا الشيء، وقدسيته
والعشر من ذي الحجة هي الأيام العشرة الأولى منه، فقد فضلها الله تعالى على غيرها من الأوقات، وميزها عن أوقات أخرى، شحذاً للهمم وترغيباً في العمل الصالح ، وسعياً الي زيادة الحسنات، وتكفير الخطايا والذنوب حيث تجتمع في تلك الأيام أمهات العبادات من صلاة، وصيام، وحج، وغيرها، ولا يكون ذلك في غير العشر من أيام السنة، حتي ذهب البعض من العلماء إلي أن الأيام العشرة من ذي الحجة أفضل من الأيام العشر الأخيرة من شهر رمضان، أما الليالي العشر الأخيرة من شهر رمضان فهي أفضل من الليالي العشر من ذي الحجة.

و قال سبحانه وتعالى: (والفجر وليال عشر والشفع والوتر)، وأكد العلماء أن الليالي العشر، هي تلك الأيام الأولى من ذي الحجة، والشفع والوتر، هي أيام فسرها العلماء، بأنها (الوتر هو اليوم التاسع من ذي الحجة (الوقوف بعرفات)، (والشفع هو اليوم العاشر من ذي الحجة يوم إراقة الدماء يوم النحر)، وهي من أفضل الأيام، وتمتاز حياة الإنسان بأنها زاخرة بالأعمال الصالحة والعبادات المشروعة التي تجعل المسلم في عبادة مستمرة، وتحول حياته كلها إلي قول حسن. ومن ثم كانت حياة المسلم مواسم سنوية يجب عليه أن يحرص على اغتنامها والاستزادة فيها من الخير عن طريق بعض أداء العبادات المشروعة.

ولعل الكثيرون يتسألون عن أسباب تفضيل الله عز وجل هذه الأيام العشرة من ذي الحجة على غيرها من أيام السنة  وكان ذلك لعدة أسباب ..

أولاً: فقد أقسم الله بها في قرآنه، والله تعالى لا يقسم إلا بشيء عظيم (والفجر.وليالٍ عشر) والمقصود بالليالي العشر: العشر من ذي الحجة على أصح الآراء.

ثانيًا: إن الأيام العشر من ذي الحجة أفضل الأيام، ففيه يوم عرفة ، وهو يوم الحج الأكبر الذي تغفر فيه الذنوب والخطايا، وتعتق فيه الرقاب من النار.

ثالثاً: في هذه الأيام يوم النحر الذي قال فيه الرسول صلي الله عليه وسلم: إن أعظم الأيام عند الله يوم النحر.

رابعاً: هذه الأيام تؤدى فيها فريضة الحج التي تعد من أعظم الفرائض. كما أن فيها أمهات العبادات، فقد جاء في صحيح الإمام البخاري عن عبدالله بن عباس رضي الله عنهما: ما العمل في أيامٍ أفضل فيها من هذه؟ قالوا ولا الجهاد؟ قال: ولا الجهاد، إلا رجل خرج يخاطر بنفسه وماله فلم يرجع بشيء.

ادعو الله ان نكون حرصين على اغتنام هذه الأيام لتصل ما انقطع منك، والوصل الحقيقى هو وصل من قطعوك، أو قطعت بينك وبينهم الظروف.


 

نرشح لك

  • تقارير مصوره

    • تعرف على آخر موعد لتركيب الملصق الإلكتروني؟
    • شاهد.. تطور الأحداث وصولاً لقرار رئيس الوزراء بمد مهلة التصالح في مخالفات البناء
    • تشييع جثمان المقدم محمود عفت القاضي, شهيد سجن طره
    • خبير يطالب بتأجيل الطروحات الحكومية لحين عودة الأجانب لضخ استثمارتهم بالبورصة
    • عادل المصرى يطالب بمنع المحليات من التفتيش على المنشأت السياحية

    تعليقات القراء

    أضف تعليق
    الأسم
    البريد الألكنرونى
    التعليق

    تعليقات الفيس بوك

    جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015