ظريف للأوروبيين: التزمنا بتعهداتنا في الإتفاق النووي.. ماذا عنكم؟

الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 -12:37
وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف
رويترز
علّّق وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف على بيان وزراء الخارجية الأوروبيين، وقال في تغريدة له على توتير إن "إيران تنفذ الآن الإجراءات التعويضية وفقاً للفقرة 36 من الاتفاق النووي، راجعوا الرسالة في 6 نوفمبر 2018".

ظريف أشار إلى أن بلاده التزمت بالاتفاق النووي، وقال لوزراء الخارجية الأوروبيين "بينما كنتم تماطلون إيران أطلقت آليات تسوية النزاع وأكملتها، ماذا عنكم؟ أعطوني مثالاً واحداً عن التزامكم بالاتفاق خلال الأشهر الماضية؟". 

وكان وزراء خارجية فرنسا وألمانيا وبريطانيا ووزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي، قد ذكروا في بيان مشترك، أمس الإثنين أن "على إيران التراجع عن كل الإجراءات المخالفة للاتفاق الدولي المبرم بشأن النووي الإيراني الذي انسحبت منه الولايات المتحدة".

وأكد الوزراء في ختام اجتماعهم في باريس لبحث آخر التطورات في الملف النووي الإيراني "نحن، وزراء خارجية فرنسا وألمانيا والمملكة المتحدة والممثلة السامية للاتحاد الأوروبي، نشعر بقلق بالغ إزاء الإعلانات الأخيرة لإيران المتعلقة باستئناف أنشطة تخصيب اليورانيوم في موقع فوردو، كما أكدت الوكالة الدولية للطاقة الذرية في تقريرها الصادر في 11 نوفمبر".

وتابعوا "يخالف تحرك إيران الأحكام الواضحة الواردة في الاتفاق النووي حول موقع فوردو وسيكون له عواقب خطيرة. إنه يمثل تسارعاً مؤسفاً لتراجع إيران عن التزاماتها في خطة العمل المشتركة الشاملة".

وقال الوزراء "نناشد إيران العودة عن جميع التدابير التي تتعارض مع خطة العمل المشتركة الشاملة بما في ذلك تجاوز الحد الأقصى المسموح به من مخزون اليورانيوم المنخفض التخصيب وتجاوز معدل التخصيب المسموح به، وكذلك عدم الامتثال للقيود المفروضة على أنشطة البحث والتطوير النووي".

وأضافوا "نؤكد أهمية التنفيذ الكامل لخطة العمل المشتركة الشاملة من قبل جميع المشاركين ونؤكد عزمنا مواصلة جميع الجهود للحفاظ على الاتفاق الذي يخدم مصالح الجميع. يتعين على إيران العودة دون تأخير للتنفيذ الكامل لالتزاماتها بموجب" الاتفاق.

وخلص الوزراء إلى أنه "من الضروري الآن أن تحترم إيران التزاماتها وأن تعمل مع جميع المشاركين في خطة العمل المشتركة الشاملة للسماح بتخفيف التوتر. نحن على استعداد لمواصلة جهودنا الدبلوماسية لتهيئة الظروف والمساعدة على خفض التصعيد في الشرق الأوسط من أجل الحفاظ على السلام والأمن الدوليين. لقد أصبحت هذه الجهود أكثر فأكثر صعوبة في الآونة الأخيرة بسبب تصرفات إيران".


 

نرشح لك

  • تقارير مصوره

    • شاهد.. سفيرة النرويج تبحث مع رئيس هيئة قناة السويس سبل تعزيز علاقات التعاون المشترك
    • شاهد.. مطارات حظر إستعمال المواد البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد في مطارات دبي
    • انطلاق فعاليات المؤتمر الثاني لقطاع الأعمال العام "استشراف المستقبل"26 نوفمبر
    • وزير قطاع الأعمال العام: يؤكد التزام الحكومة بتنفيذ برنامج الطروحات ويعلن تفاصيل جديدة ..
    • فيديو وجراف نتائج اعمال البنك العربي الافريقي خلال النصف الأول من 2019

    تعليقات القراء

    أضف تعليق
    الأسم
    البريد الألكنرونى
    التعليق

    تعليقات الفيس بوك

    أحدث الاخبـــار

    الأكثر قراءة

    جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015