وزيرا النقل والتخطيط ورئيس قناة السويس يشهدون توقيع 5 عقود للسكة الحديد والمترو

الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 -03:06
خاص - البوصلة
أخبار متعلقة
على هامش فعاليات اليوم الثالث لمعرض ومؤتمر تكنولوجيا النقل الذكي Trans MEA 2020 ، شهد اليوم الفريق مهندس/ كامل الوزير - وزير  النقل، والدكتورة/ هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية والفريق اسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس توقيع 5 عقود واتفاقيات في مجال السكة الحديد والمترو والجر الكهربائي والموانئ الجافة
حيث تم توقيع عقد تأسيس الشركة الوطنية المصرية  لصناعات السكك الحديدية ( نيرك)  بين الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس و صندوق مصر السيادي، والقطاع الخاص متمثلا في المساهمين ( شركة بورسعيد للتنمية ،شركة سامكريت للاستثمار  ،شركة حسن علام القابضة ،شركة أوراسكوم للإنشاءات  ،وشركة كونيكت للتكنولوجيا والمعلومات
و قد وقع العقد كل من  المهندس/ يحيى زكي رئيس المنطقة الاقتصادية  لقناة السويس ورئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية لصناعات السكك الحديدية " نيرك " و السيد أيمن سليمان المدير ا لتنفيذي لصندوق مصر السيادي ،و الدكتور أحمد فكري عبد الوهاب العضو المنتدب لشركة نيرك و شرق بورسعيد للتنمية وشركاء القطاع الخاص يمثلهم المهندس/  كريم سامي سعد رئيس مجلس إدارة شركة سامكريت للإستثمار، وا لمهندس /عمرو عصام حسن علام  العضو المنتدب لشركة حسن علام القابضة، والمهندس أسامة بشاي رئيس مجلس إدارة والعضو المنتدب لشركة أوراسكوم للإنشاءات ،والسيد مصطفى علي مصطفى موسى العضو المنتدب لشركة كونيكت للتكنولوجيا والمعلومات.
صرح  وزير النقل ان هذا التوقيع  يأتي تنفيذاً لتوجيهات فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بضرورة  توطين صناعة مستلزمات السكك الحديدية لخدمة الأسواق  المحلية والاقليمية مؤكدا على أن هذا التوقيع   يمثل نقلة نوعية كبيرة في مجال توطين صناعة السكك الحديدية في مصر خاصة أن حجم المشروعات القومية التي تنفذها الدولة في مجال تحديث وتطوير وسائل النقل بالسكة الحديد ومترو الأنفاق، يُتيح التعاون مع الشركات العالمية المتخصصة لنقل وتوطين صناعة الوحدات المتحركة بكافة أنواعها بما يؤمن متطلبات الدولة المصرية في هذا الشأن، وزيادة القدرة على التصدير  إقليميا ودولياً حيث تستهدف الدولة إنشاء قاعدة صناعية مجهزة تكنولوچياً ولوچيستياًفي هذا القطاع لإستقبال الشركات العالمية من أصحاب التكنولوجيا في مجال صناعة مركبات السكك الحديدية ومستلزماتها وإنتاجها محليا بنسبة تصل إلى 40 % بموجب عقود تصنيع لتلبية الإحتياج المحلي و والاقليمي والافريقي في ظل الإحتياج القادم والتغيرات الجديدة في هذا المجال ،مما يساهم في توطين هذه الصناعات و زيادة الدخل القو مي وكذا إتاحة فرص تصنيعية جديدة للمصانع العاملة في هذا المجال 
مضيفا أن توطين صناعة الوحدات المتحركة للسكك الحديدية فى مصر يعود إيجابيًا على الخدمة المقدمة للمواطنين، حيث أصبح توطين تلك الصناعة ضرورة مُلحة لاستدامة الخدمة المقدمة في هذا القطاع وخاصة مع التزايد السكاني والتوسع العمراني كما أن له قيمة مضافة تتمثل في المكون التكنولوجي العالي الذي يعود إيجابيًا على النمو في مصر  
جدير بالذكر أن هذا المشروع  تبلغ تكلفته الاستثمارية التقديرية نحو 240 مليون دولار  علاوة  على موقعه الاستراتيجي داخل المنطقة الصناعية في شرق بورسعيد بالمنطقة الإقتصادية وسيتم تنفيذه  على مرحلتين الأولى منها مصنع للوحدات المتحركة والثانية مصانع للصناعات المغذية للقطاع، ويقع المشروع على مساحة 300 ألف متر مربع بالمنطقة الصناعية و سيتم إقامة مجمع صناعي لتصنيع الوحدات المتحركة للسكك الحديدية بطاقة إنتاجية تبلغ 300 عربة سنويا ومن المتوقع مساهمة المشروع " نيرك " في خلق فرص عمل مباشرة وغير مباشرة للشباب المصري وخاصة أبناء مدن القناة.
و أن مجلس الوزراء قد و افق في أكتوبر الماضي على تأسيس الشركة الوطنية لصناعات السكك الحديدية بالمنطقة القتصادية لقناة السويس، بغرض القيام بتصنيع وإصلاح  عربات السكك الحديدية وإحلالها وتجديدها، بهدف توطين هذه الصناعة من خلال المساهمة بين الهيئة العامة للمنطقة القتصادية لقناة السويس وكل من صندوق مصر السيادي والقطاع الخاص، مع  مراعاة وضع آلية تسمح لوزارة النقل بالتأكد من ملائمة  سعر المنتج النهائي.
كما  تم توقيع  إتفاقية بين الهيئة القومية لسكك حديد مصر وشركة الستوم مصر لمشروعات النقل لوضع اساس لمعمل محاكي لأنظمة اشارت السكك الحديدية داخل معهد تدريب وردان (المعهد الفني لتكنولوجيا السكك الحديدية)  حيث قام يتوقيع الإتفاقية كلان من المهندس / اشرف رسلان رئيس هيئة السكك الحديدية والسيد / محمد خليل رئيس مجلس إدارة شركة ألستوم مصر لمشروعات النقل
اوضح الوزير أن هذه الاتفاقية تأتي في اطار التعاون المثمر بين الجانبين في تنفيذ عدد من المشروعات مشيرا الى أن مبادرة التدريب من قبل شركة ألستوم ترتكز  علي مشروع تدريب المدربين من العاملين بالسكة الحديد والتي تستهدف خلق جيل مؤهل من المدربين بما يمكنهم من نقل المعرفة الخاصة لأنظمة الاشارات لمتدربي السكك الحديدية والاستفادة من مركز تدريب وردان التابع للهيئة.
لافتاً إلى أنه من المستهدف أن تسهم مبادرة التدريب في تطوير وتأهيل قدرات العنصر البشري بالسكة الحديد وزيادة كفاءة التشغيل.
وتم توقيع مذكرة تفاهم بين الهيئه العامة للموانئ البرية والجافة،  وتحالف امريكي انجليزي مصري لعمل دراسة جدوي مبدئيه لميناء سوهاج الجاف والمنطقة اللوجستية
وقد قام بتوقيع العقد من  جانب الهيئة العامة للموانئ البرية والجافة اللواء / عمرو اسماعيل رئيس الهيئة ومن جانب التحالف السيدة / مي الزمر قائد التحالف. 
صرح الوزير ان مدة الدراسة ٩ اشهر يقدم بعدها التحالف دراسة الجدوي المبدئية لإدارة وتنفيذ ميناء سوهاج الجاف الذي سيقام علي مساحة ٤٥ فدان والذي يعد من المشاريع الهامة التي تنفذها وزارة النقل في الصعيد لخدمة المشروعات التنموية والصناعية في سوهاج والتي تتكامل مع مشروعات الموانئ مضيفاً ان الاهتمام بهذا النوع من المشروعات يؤكد رغبة الدولة في تنمية الصعيد ويتكامل مع رؤية الدولة في تنفيذ المشروعات المتنوعة 
الجدير. بالذكر ان التحالف الثلاثي الذي يقوم بتنفيذ دراسة الجدوي   يضم كل من ( باسيفندر وهي شركة امريكية للاستثمارات البنكية وهي ممول المشروع،  ولدي الشركة سابقة اعمال متميزة ومنها تمويل وإدارة وانشاء محطة طاقة شمسية بطاقة ٣٠٠ ميجا وات في استراليا،  تمويل وانشاء مصنع ادوية في الهند،  تمويل محطة تحلية في الكاميرون،  تمويل وانشاء مجزر الي في الاوغندا،  تمويل وانشاء وتطوير جزء في ميناء موريتانيا) و(شركة اكتف فريت نتورك وهي شركة مصرية مسؤولة عن التشغيل ومن الأعمال التي شاركت فيها حيث تضم اكبر عدد من وكلاء الشحن حول العالم بحوالي ٣٠٠وكيل،  حيث تقوم بتغطية ٨٠ دولة حول العالم) و(شركة هافي وايت وهي شركة انجليزية وهي المسؤولة عن التدريب ومن الأعمال التي شاركت فيها ادارة موانيء ومطارات، امتلاك ١٣٢ وكالة طيران في العالم،  تشغيل وادارة الموانيء الجوية.)
وتم  توقيع اتفاقية الشراكة بين شركة هواوي وشركة ترانس آي تي  حيث وقع الاتفاقية المهندس خالد عطية رئيس شركة ترانس اي تي ممثلا عن وزارة النقل والسيد / تيد وانج الرئيس التنفيذي  لهواوي مصر
أكد وزير النقل أن الهدف من توقيع الإتفاقية هو تأهيل وتدريب فريق عمل شركة ترانس آي تي ونقل الخبرات للاستعانة بالشركة في المشروعات التي تقوم شركة هواوي بتنفيذها داخل مصر وخارج مصر مشيراً إلي أن شركة هواوي تطمح في تنفيذ عدد من المشروعات داخل وزارة النقل في مجالات التكنولوجيا والاتصالات بالشراكة مع شركة ترانس آي تي مثل مشروع إحلال وتجديد شبكة الميكروويف الخاصة بسكك حديد مصر ، مشروع تطوير شبكة المعلومات الخاصة بهيئة سكك حديد مصر ، المشاركة في مشروع ميكنة منظومة النقل العام مشيراً إلي ايجابية الشراكة مع شركة هواوي من نقل الخبرات والتدريب والمشاركة في مشروعات داخل وخارج وزارة النقل مما يفيد في توطين الدعم الفني للمشروعات بالإضافة إلى شريحة خصم على أسعار منتجات الشركة من أجهزة وأنظمة
الجدير بالذكر  أن  شركة هواوي من أكبر الشركات الرائدة في مجال حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، ومنتشرة في أكثر من 170 دولة على مستوى العالم. ويعتبر مكتبها في مصر من المكاتب الإقليمية المسئولة عن عدة مشروعات في الشرق الأوسط وشمال افريقيا.كما أن شركة ترانس أي تي هي ذراع التكنولوجيا لوزارة النقل وأن هذه الشراكة ستدعم مشروعات الوزارة في مجالات التحول الرقمي و مجالات التكنولوجيا المختلفة.
كما تم التوقيع على إتفاقية لإطلاق اسم مشروع (One Ninety) على إحدى محطات مونوريل العاصمة الإدارية بشارع التسعين بالقاهرة الجديدة مع شركة (لاند مارك العقارية) LMD الشركة الرائدة في مجال التطوير والإستثمار العقاري في مصر وقد قام بالتوقيع من جانب الهيئة القومية للأنفاق السيـد الدكتور مهندس/ عصام عبد القادر والى رئيس الهيئة القومية للأنفاق ومن جانب شركة (لاند مارك العقارية)  LMD السيد المهندس /عمرو سلطان الرئيس التنفيذى للشركة.
ومن الجدير بالذكر أن مشروع مونوريل العاصمة الإدارية يمتد من محطة الإستاد بمدينة نصر ليصل إلى العاصمة الإدارية الجديدة بطول 56.5 كم ويشتمل على عدد (22) محطة لخدمة مناطق مدينة نصر والقاهرة الجديدة والعاصمة الإدارية وحيث أن مسار مونوريل العاصمة يمتد في قلب القاهرة الجديدة بالقرب من مشروع (One Ninety) أحد أهم المشاريع العقارية داخل القاهرة الجديدة وإيماناً من وزارة النقل بضرورة وجود تكامل بين القطاعين العام والخاص فقد تم ولأول مرة إطلاق أسم هذا المشروع العقاري الضخم (One Ninety) على أحد محطات مشروع مونوريل العاصمة الإدارية لمدة 30 عام نظير سداد مبلغ 90 مليون جنيه مصري.
ويعتبر مشروع (One Nienty) هو أحد المشاريع الضخمة لشركة لاند مارك العقارية والذي ينفذ على مساحة 300 الف متر مربع وتتنوع وحداته بين السكنى والإداري والتجاري وسيتم تخصيص مدخل خاص يصل من محطة المونوريل لداخل المشروع لدخول وخروج المترددين عليه وهو ما يمنح المشروع ميزة تنافسية كبيرة وتعكس حجم التطور واستخدام التكنولوجيا الحديثة به وما سيوفره لرواده من وسيلة نقل فريدة من نوعها تتوافر بها كافة عناصر الراحة والآمان بعيدًا عن الزحام المرورى. 
ويتم تنفيذ مشروع المونوريل لأول مرة داخل جمهورية مصر العربية حيث يمثل قفزة تكنولوجية جديدة في مجال النقل السككى بالجر الكهربائي والذي يعتبر أحد وسائل النقل الجماعي الأمن والسريع والغير ملوث للبيئة حيث سيسهل حركة نقل الموظفين والوافدين من القاهرة والجيزة إلى القاهرة الجديدة والعاصمة الإدارية لتكامله مع المرحلة الثانية من الخط الثالث لمترو الأنفاق عند محطة الاستاد بمدينة نصر.

 

نرشح لك

  • تقارير مصوره

    • ما هي الانعكاسات الجديدة لتولي "بايدن" وكيف تأثر الاقتصاد الأميركي في عهد الرؤساء السابقين؟
    • شاهد| العضو المنتدب لـ"الشرقيون" للتنمية الصناعية: المرحلة الأولى من المطور تنتهي خلال عام ونصف
    • شاهد| العضو المنتدب لشركة الشرقيون للتنمية الصناعية يكشف تفاصيل المرحلة الأولى للمنطقة الصناعية
    • خبير يحدد القطاعات الاستثمارية المرشحة للصعود في البورصة المصرية .. الصناعي والعقاري الأبرز
    • رئيس شركة ثمار يتوقع صعود مؤشرات البورصة خلال خلال الربع الأخير من العام إذا تحققت هذه المطالب ..

    تعليقات القراء

    أضف تعليق
    الأسم
    البريد الألكنرونى
    التعليق

    تعليقات الفيس بوك

    أحدث الاخبـــار

    الأكثر قراءة

    جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015