١٣ مليار جنيه تعويضات دفتها الشركات خلال العام الماضي

وزير قطاع الأعمال يفتتح ملتقي التأمين في شرم الشيخ نيابة عن رئيس الوزراء

الإثنين 29 أكتوبر 2018 -10:07
شرم الشيخ وليد السيد
أخبار متعلقة
بدأت اليوم الاثنين فاعليات ملتقي شرم الشيخ السنوي للتأمين وإعادة التأمين (شرم الشيخ راندفو( Sharm Rendezvous  والذي ينظمة الاتحاد المصري للتأمين تحت رعاية مجلس الوزاراء المصري و رعاية هيئة الرقابة المالية خلال الفترة من 28 أكتوبر وحتى 30 أكتوبر 2018، وذلك بمشاركة إقليميةوعالمية، تنفيذا لخطة الاتحاد للارتقاء بصناعة التأمين وإعادة التأمين المصرية يحضر المؤتمر محافظ جنوب سيناء ووزير المالية ورئيس هيئة الرقابة المالية ووزير قطاع الأعمال.
واكد هشام توفيق وزير قطاع الاعمال في كلمة القاها نيابة عن المهندس مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزاراء في كلمته في افتتاح فاعليات الملتقي علي اهمية قطاع التأمين للاقتصاد المصري مشيرا إلي أن مساهمة القطاع في الاقتصاد المصري لا تزيد عن واحد في المئة وهو ما يقل عن مثيله في مختلف دول العالم لافتا إلي أن استراتيجية مصر ٢٠ - ٣٠ تستهدف زيادة مساهمة القطاع عبر كافة وسائل الدعم المتاحة مؤكدا علي اهمية الدور الذي تقوم به هيئة الرقابة المالية مشيرا إلي أن القطاع ينمو بشكل مطرد خلال الفترة الأخيرة وهو ما يساهم في تحقيق الاستدامة لافتا إلي أن حجم التعويضات التي دفعتها الشركات خلال العام الماضي بلغت نحو ١٣ مليار جنيه وبلغ حجم الفائض للشركات نحو ٤ مليار جنيه وهو ما يساعد علي جذب المزيد من الاستثمارات للقطاع وشدد علي اهمية قطاع التأمين متناهي الصغر والذي يبلغ عدد من استفاد منه أكثر من اثنان و نصف مليون مواطن لافتا الي ان اهمية التاسع في التغطيات التامينة الاي تقوم بها الشركات في هذا القطاع.
وأكد علي اهمية الملتقي الاول للتأمين في زيادة الوعي بهذا القطاع وما يساعد في تحقيق الشمول المالي واستهداف زيادة مساهمة القطاع في الناتج المحلي الإجمالي الي اثنان في المئة 
وأوضح علاء الزهيري، رئيس الاتحاد المصري للتأمين ، أن الملتقى يهدف إلى توفير فرصة مميزة وفريدة للوفود المشاركة للاستفادة من تجارب الأسواق
المختلفة، كما يعد إطاراً لتحديث المعارف في مجالات التأمين المختلفة
والوقوف على أهم وأفضل الممارسات في مجال الصناعة و تأسيس آليات التعاون بين أسواق التأمين وإعادة التأمين بالعالم من خلال تبادل المعلومات والخبرات وتنمية علاقات العمل واستعراض أهم الفرص والتحديات بالسوق المصري والأسواق العالمية.
ومن المتوقع أن يتجاوز عدد الحاضرين بالمؤتمر 1000 مشارك ممثلين من كبرىشركات التأمين وإعادة التأمين العالمية وشركات الوساطة العالمية بالإضافةإلى نخبة من القائمين على صناعة التأمين بمصر.
ويعتبر ملتقى شرم الشيخ السنوي للتأمين واعادة التأمين نافذة صناعة
التأمين وإعادة التأمين المصرية على مستوى الوطن العربي والمستوى
العالمي، وسوف يناقش أربع محاور هامة هي؛ نظرة مستقبلية على سوق التأمين وإعادة التأمين بمصر «الفرص والتحديات»، أفضل الممارسات العالمية في مجالالتأمين و إعادة التأمين والجديد بالأسواق الخارجي، احتياجات السوق لتطوير مهنة، بالإضافة إلى أهم التحديات أمام  تلبية احتياجات عملاء صناعة التأمين ودور تقنية البلوك تشين العالمية في قطاع التأمين
انعكاساتها على  تطوير خدمات العملاء.
وسوف يتناول هذه المحاور نخبة من كبار الخبراء بصناعة  التأمين وإعادةالتأمين  وكبري مؤسسات ووكالات التصنيف العالمية ونها؛ شركة أليانز
Allianz  للتأمين – وكالة S&Pللتصنيف الائتماني – وكالة AM Best للتصنيف
الائتماني – شركة ويليس لوساطة التأمين واعادة التأمين  Willis Towers
Watson – شركة شديد ري لوساطة اعادة التأمينChedid Re – شركة مارش لوساطة
التأمين وإعادة التأمين Marsh – شركة ليكتون Lockton لوساطة اعادة
التأمين – شركة ناسكو NASCO لوساطة التأمين وإعادة التأمين –  شركة
هانوفر ري لإعادة التأمين Hannover ReTakaful –   شركة ترست ري لإعادة
التأمين Trust Re – شركة سكور لإعادة التأمين SCOR Global –  شركة زيورخ
للتأمين Zurich Insurance Company – شركة بارتنر ري لإعادة التأمين
Partner Re –  شركة يو أي بي UIB لوساطة اعادة التأمين – شركة متلايف
للتأمين MetLife  – شركة جن ري Gen. Re لإعادة التأمين – شركة سيسكو
Cisco للأمن السيبراني / الالكتروني.
ولفت رئيس الاتحاد المصري للتأمين ورئيس اللجنة التنظيمية، أن الملتقى قد
جاء تنفيذاً لأحد محاور برنامج تطوير الاتحاد وتحقيق الأهداف المرجوة
خلال المستقبل القريب فهو بمثابة فتح نافذة للتواصل بين سوق التأمين
المصري وأسواق التأمين الإقليمية والعالمية.
وأضاف أن هذا النوع من المؤتمرات يساعد في التعرف على كيفية إجراء
اتفاقيات إعادة التأمين التي تعتمد على المستجدات الخارجية، والتطور في
الأسواق، وشرح آخر مستجدات سوق التأمين المصرية ومدى استفادة السوق مما
تم تقديمه من منتجات الأسواق العالمية واستحداثها في مصر، بالإضافة الى
أنها تساعد على التوعية، وتوجيه رسائل للعملاء، واستقطاب عملاء جدد للسوق
المصرية، وهو ما يسهم في النهاية في زيادة الأقساط وتنمية القطاع وتطوير
الصناعة ، ولا شك أن هذه الأهداف لن تتحقق إلا بتضافر كافه جهود ودعم
شركات التأمين المصرية الاعضاء بالاتحاد

نرشح لك

  • تقارير مصوره

    • مصر تستعد للإعلان عن 3 اكتشافات أثرية جديدة
    • فيديو.. الرئيس السيسى يشيد بدور شركة سيمنز فى مصر: قامت بعمل غير مسبوق عالميًا
    • بالفيديو... تتويج محمد صلاح بجائزة هداف الدوري الانجليزي
    • بالفيديو: تعرف على خطوات التصويت في الانتخابات الرئاسية
    • بالفيديو تعرف على شهادة أمان المصريين

    تعليقات القراء

    أضف تعليق
    الأسم
    البريد الألكنرونى
    التعليق

    تعليقات الفيس بوك

    أحدث الاخبـــار

    الأكثر قراءة

    جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015