شعاع ترصد تأثير خفض الفائدة علي ربحية البنوك المصرية

الثلاثاء 05 مارس 2019 -12:08
عمر محمد

رصدت شركة شعاع لتداول الأوراق المالية التأثير الايجابي لخفض أسعار الفائدة من قبل البنك المركزي  بمقدار 100 نقطة أساس في فبراير 2019،
واوضح تقرير شعاع أنه كان من المتوقع أن يتحسن أداء العديد من القطاعات، وذلك بفضل انخفاض تكاليف التمويل في بعض القطاعات ذات المديونية العالية، بجانب توقعات تحفيز الطلب على السلع الرأسمالية.
كما رصد التقرير تأثير خفض الفائدة علي أداء البنوك على وجه التحديد حيث اشار التقرير الي انه قد تكون بيئة أسعار الفائدة المرتفعة، والتي كانت موجودة منذ نوفمبر 2016، قد ساعدت المقرضين بشكل عام. ومع ذلك ، فإن عودة أسعار الفائدة إلى معدلاتها الطبيعية من خلال دورة التيسير النقدي لن يؤدي، أو على الأقل لا ينبغي أن يؤدي، إلى تراجع ربحية القطاع بشكل كامل.
واضاف التقرير الي  هناك العديد من العوامل التي تحدد تأثير انخفاض أسعار الفائدة على دخل البنك من العائد:

1)       سرعة دورة التيسير النقدي: حيث كلما كان انخفض أسعار الفائدة بوتيرة أعلى، قد يؤدي الأمر إلى ضغط عائد البنوك بشكل أكثر.

2)       نمو حجم الإقراض:  تقوم البنوك بتعويض ضعف العائد من خلال زيادة أنشطة الإقراض وبالتالي زيادة معدلات التوظيف.

3)       معدل تكرار إعادة تسعير الأصول: حيث البنوك التي تحظى بتعرُض كبير تجاه التمويل قصير الأجل ستكون مضرورة من جراء الخفض المتتالي لأسعار الفائدة، حيث أن أصولها المُدرة للعائد يُعاد تسعيرها بوتيرة أسرع من غيرها. على الجانب الآخر؛ البنوك التي يُعاد تسعير أصولها بوتيرة أقل ستكون في وضع أفضل.

4)       هيكل استحقاقات الودائع: ولأن البنوك تعتبر  أيضاً من المقترضين، فهي تميل إلى جني ثمار خفض أسعار الفائدة، فعلى النقيض من النقطة الثالثة، كلما تم إعادة تسعير ودائع البنك بوتيرة أسرع، كلما استفاد البنك أكثر من خفض أسعار الفائدة.

·         وينصب تركيزنا اليوم على العامل الرابع الخاص بالودائع، حيث قمنا بتحليل هيكل استحقاقات ودائع 9 بنوك مدرجة بالبورصة المصرية. وباستخدام نتائج 2018، وجدنا أن متوسط نسبة الودائع التي يُعاد تسعيرها خلال عام تقارب 61%. وكما يبين الرسم البياني أدناه على اليسار ، فإن 4 بنوك لديها ودائع فوق المتوسط يتم إعادة تقييمها على المدى القصير ، وهي CANA، SAUD، QNBA وCOMI (أي أنها ستستفيد من انخفاض الفائدة أكثر من نظيراتها). من ناحية أخرى، وكانت البنوك التي لديها أكبر حجم ودائع بدون عائد مدفوع عليها بالنسبة إلى إجمالي ودائعها هي HDBK و CIEB. ويوضح الرسم البياني أدناه الموجود على اليمين النسبة المئوية للودائع التي يتم إعادة تقييمها خلال عام، جنباً إلى جنب مع تكلفة الودائع لكل بنك. حيث نرى أن أسعار الفائدة المنخفضة ستسهم في خفض تكلفة الودائع المرتفعة للبنوك التي تحظى بهيكل استحقاقات أكثر استعداداً لدورة التيسير النقدي.

 

 
 


نرشح لك

  • تقارير مصوره

    • شاهد.. مصلحة الضرائب توضح مزايا تقديم الإقرار الضريبي الكترونياً بالتعاون مع أي فاينانس
    • وزير التجارة والصناعة يفتتح احدث مصنع لتصنيع منتجات التعبئة والتغليف
    • العضو المنتدب لمصر المقاصه: ادوات التمويل غير المصرفية تساهم فى زيادة معدلات النمو
    • شاهد بالفيديو غضب عارم من كهربا بعد تغييره واشتباك وشتيمة للجهاز الفني
    • فيديو كوميكس كدبة ابريل ..

    تعليقات القراء

    أضف تعليق
    الأسم
    البريد الألكنرونى
    التعليق

    تعليقات الفيس بوك

    أحدث الاخبـــار

    الأكثر قراءة

    مقالات متنوعة

    محمد أبو أحمد

    11:57 - 2019/4/20

    د/ حمادة صلاح صالح

    03:04 - 2019/3/25

    الدكتور عادل عامر

    01:17 - 2019/2/18

    د/ محسن عادل

    06:38 - 2019/2/06

    بقلم / خالد عاطف - خبير تقييم عقارى

    01:48 - 2018/10/23
    جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015