"التخطيط" و"اقتصادية إفريقيا" يعقدان الاجتماع الـ 34 للجنة الخبراء بأسوان

الإثنين 25 نوفمبر 2019 -12:59
خاص - البوصلة
أخبار متعلقة
أطلقت وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري اليوم بالتعاون مع الأمم المتحدة ممثلة في اللجنة الاقتصادية لأفريقيا الاجتماع الرابع والثلاثون للجنة الخبراء الحكومية الدولية لكبار المسؤولين والخبراء في شمال أفريقيا والمنعقد في الفترة بين ٢٥ إلى ٢٨ من نوفمبر ٢٠١٩ بمدينة أسوان.
وتبدأ فعاليات اليوم الأول من الاجتماع بالجلسة الافتتاحية بمشاركة د/أحمد كمالي نائب وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري لشئون التخطيط نيابة عن د/هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري والسيدة كلثوم حمزاوي، المدير العام للتعاون متعدد الأطراف بوزارة التنمية والاستثمار والتعاون الدولي لدولة تونس، الدكتورة فيرا سونجوى، الأمين التنفيذي للجنة الاقتصادية لأفريقيا، السيدة ليليا هاشم نعاس، مديرة المكتب الإقليمي لشمال أفريقيا، بلجنة الأمم المتحدة الاقتصادية لأفريقيا، وتشهد الجلسة الافتتاحية للمؤتمر انتخاب أعضاء المكتب وإقرار جدول الأعمال، وبرنامج العمل.
كما يتضمن اليوم الأول جلسة خاصة بعنوان : منطقة التبادل الحر القارية الأفريقية والعمالة: تأثير تحسين تيسير التجارة والتكامل الإقليمي في شمال أفريقيا حيث ستتضمن الجلسة مناقشات متعمقة حول تحليل الفرص المتاحة والتحديات التي تواجه المنطقة دون الإقليمية ، وتحديد التعديلات اللازم إجراؤها فيما يتعلق بمنطقة التبادل الحر القارية الأفريقية لخلق فرص العمل وتأتي الجلسة بمشاركة د/أحمد كمالي نائب وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري لشئون التخطيط ، د/جيهان صالح، المستشار الاقتصادي لرئيس الوزراء المصري، السيد منغستاب هايل ، المدير القطري لبرنامج الأغذية العالمي، السيدة ليليا هاشم نعاس، مديرة المكتب الإقليمي لشمال أفريقيا، لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية لأفريقيا، السيد سامسون بيلانغا ممثلًا عن منظمة الجمارك العالمية، السيد حمزة بابيتا، ممثلًا عن الاتحاد الوطني الموريتاني للتجارة.
وتتضمن فعاليات اليوم الأول كذلك انعقاد اجتماع فريق الخبراء لتأتي الجلسة الافتتاحية للاجتماع بعنوان " تيسير التجارة في شمال أفريقيا من أجل تعزيز التكامل الاقتصادي الإقليمي: التحديات، الفرص والسبيل للمضي قدما" بحضور السيدة ليليا هاشم نعاس، مدير المكتب دون الإقليمي بشمال أفريقيا، اللجنة الاقتصادية لأفريقيا التابعة للأمم المتحدة والسيدة أمل البشبيشي ممثلة عن اللجنة الاقتصادية لأفريقيا التابعة للأمم المتحدة. 
ويختتم اليوم الأول فعالياته بجلسة بعنوان السياسات والإجراءات والآليات الخاصة بتيسير التجارة في شمال أفريقيا حيث تدرس الجلسة ما يتعلق بالسياسات والإجراءات والآليات الخاصة بتيسير التجارة في شمال أفريقيا، بما في ذلك نقاط القوة ونقاط الضعف.
ويواصل اجتماع فريق الخبراء يومه الثاني ليستهل فعالياته بجلسة بعنوان: " تيسير التجارة في شمال أفريقيا من أجل تعزيز التكامل الاقتصادي الإقليمي" حيث تشهد أولي جلساته تقديم ومناقشة دراسات الحالات الوطنية لتناقش الجلسة العديد من القضايا يتمثل أبرزها في الفوائد الاقتصادية لتيسير التجارة، والاتفاقات التجارية الثنائية والإقليمية وسياسة تيسير التجارة فضلًا عن مناقشة التحديات التي تواجه التجارة داخل شمال أفريقيا.
وتشهد فعاليات البوم الثاني انعقاد موائد مستديرة (العمل في مجموعات) ومناقشات مفتوحة حول مجالات وفرص التعاون الممكنة لتطوير تيسير التجارة دون الإقليمية وتطبيقات الشباك الموحد: التحديات، والفرص، وسبل المضي قدمًا ، لتليها جلسة بعنوان تقييم سياسات وبرامج تيسير التجارة في شمال إفريقيا: الممارسات الجيدة والتحديات والفرص والتوصيات المقترحة واختتم د/أحمد كمالي نائب وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري فعاليات اجتماع فريق الخبراء المخصص والذي استمر على مدار يومي 25 و26 من نوفمبر.
ومن المقرر أن تتضمن فعاليات اليوم الثالث جلسة بعنوان تطور الظروف الاقتصادية والاجتماعية في شمال أفريقيا: استعراض الموجز الإقليمي – شمال أفريقيا وأخري بعنوان استعراض تنفيذ الاتفاقيات والأجندة الإقليمية والدولية (الأجندة التنموية والمبادرات الخاصة) وأخري تستعرض المسائل النظامية: حول برنامج عمل اللجنة الاقتصادية لأفريقيا لعام ٢٠٢٠ وتتضمن الجلسة تقرير حول أنشطة المكتب الإقليمي لشمال أفريقيا التابع للجنة الاقتصادية لأفريقيا (أكتوبر 2018 – سبتمبر 2019) وبرنامج العمل لعام 2020.
كما تشهد جلسات اليوم الثالث عرض أهم الرسائل المنبثقة عن الدورة الخامسة للمنتدى الأفريقي للتنمية المستدامة والمنتدى السياسي رفيع المستوى المعني بالتنمية المستدامة تحت رعاية الجمعية العامة للأمم المتحدة، ليختتم اليوم فعالياته بجلسة بعنوان تقديم مجموعة أدوات التخطيط والإبلاغ المتكاملة (IPRT): مجموعة أدوات من أجل إدماج خطط التنمية الوطنية في أهداف التنمية المستدامة وأجندة 2063.
ويختتم الاجتماع فعالياته في اليوم الرابع له بجلسة بعنوان: استعراض توصيات اجتماع فريق الخبراء والمصادقة عليها: تيسير التجارة في شمال أفريقيا من أجل تعزيز التكامل الاقتصادي الإقليمي: التحديات والفرص وسبل المضي قدماً، كما تشهد فعاليات اليوم الرابع والأخير استعراض تقرير وتوصيات لجنة الخبراء الحكومية الدولية واعتمادهما الدولي ووضع توصيات المؤتمر مع تحديد موعد انعقاد المؤتمر القادم.
ويشارك بالمؤتمر الدول الأعضاء باللجنة الاقتصادية لأفريقيا ويتمثلون في سبع دول هم مصر، تونس، الجزائر، المغرب، ليبيا، السودان، موريتانيا فضلًا عن مشاركة عدد من وكالات الأمم المتحدة، منظمات حكومية وغير حكومية، وموظفو الأمانة العامة للأمم المتحدة، كيانات تابعة للقطاع الخاص.
جدير بالذكر أن اتفاقية التجارة الحرة القارية الأفريقية هي اتفاقية تجارية بين 49 دولة أعضاء في الاتحاد الأفريقي، تم توقيعها في رواندا في ۲۱ مارس ۲۰۱۸. وجاءت فكرتها خلال الاجتماع الثامن عشر لقمة الاتحاد الأفريقي والذي عقد خلال الفترة من ۲۳ إلى ٢٧ يناير ۲۰۱۲ بأديس أبابا بعنوان تعزيز التجارة البينية في إفريقيا، وتهدف الاتفاقية إلى إزالة القيود الجمركية أمام حركة التجارة البينية الأفريقية، وبالتالي خلق سوق قاري لكل السلع والخدمات داخل القارة الإفريقية يضم أكثر من مليار نسمة ويفوق حجم الناتج المحلي 
 

نرشح لك

  • تقارير مصوره

    • عادل المصرى يطالب بمنع المحليات من التفتيش على المنشأت السياحية
    • رئيس غرفة المنشأت السياحية يوضح أسباب ارتفاع الأسعار في المطاعم والكافيهات
    • رئيس غرفة المنشأت السياحية يطالب بعودة الشيشة في الكافيهات
    • شاهد| حريق جديد يَشُب في مرفأ بيروت.. وسحب الدخان تكسو المنطقة
    • شاهد.. سائق قطار يهين عسكري بالجيش ووزارة النقل تعتذر وتوقفه عن العمل

    تعليقات القراء

    أضف تعليق
    الأسم
    البريد الألكنرونى
    التعليق

    تعليقات الفيس بوك

    أحدث الاخبـــار

    الأكثر قراءة

    جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015