متوقعة أداء قوي لعام 2016

هواوي : 178 مليار يوان صيني مبيعات الشركة في 2016

السبت 07 يناير 2017 -04:29
كتب ـ حمادة على
 - نمو ثابت للشركة لعامها الخامس علي التوالي وتقدم مذهل بالأسواق الأوروبية للأجهزة الراقية

كشفت مجموعة هواوي لأجهزة المستهلك عن النتائج المنتظرة لاداءها السنوي لعام 2016. توقعت المجموعة بوصول ايرادات مبيعاتها الي 178 مليار يوان صيني في عام 2016، تحقق زيادة تقدر بنسبة 42% عن العام السابق، ومحققة نمو ثابت لعامها الخامس علي التوالي.

وبلغ عدد الهواتف الذكية التي قامت المجموعة بشحنها الي 139 مليون وحدة بمعدل نمو 29% علي أساس سنوي. ووفقاً لمركز بيانات الإنترنت ‘IDC’ الزيادة في معدل شحنات الهواتف الذكية الي جميع ارجاء العالم كان بنسبة 0.6% فقط في عام 2016، وهذا يعني ان هواوي تفوقت بهذه النسبة علي الأسواق العالمية بشكل عام.
صرح ريتشارد يو – المدير التنفيذي لمجموعة هواوي لأجهزة المستهلك، "بالرغم من الأجواء القاسية التي يشهدها السوق، الا ان هواوي استطاعت ان تواصل ريادتها ونموها بشكل ثابت. يرجع الفضل لهذا النمو الي وضع متطلبات العملاء في ركيزة عملنا التي تساعدنا في مواصلة تقدمنا بالتركيز علي تصميم الأبتكارات المستحقة، بالإضافة الي التزامنا المتواصل نحو بناء علامة تجارية راقية، وتعزيزاً لشراكتنا وتحسين كفاءة الخدمات قبل وما بعد التي نقدمها لعملاءنا. في عام 2017، سوف نعمل علي تزويد عدد فروعنا بالعالم، وانشاء شراكات جديدة، زيادة حجم الأستثمار في مجال البحث والتطوير، تطوير الخدمات وكل ما يساعد في تيسير لعملياتنا التجارية، تحسين كفاءة جانبي اتخاذ القرار وتنفيذه، قيادة استراتيجية التوسع والانتشار في العالم وتطوير لأعمالنا وقدراتنا في المستقبل.
التركيز علي الأبتكار وقيادة صيحات التقنية الجديدة 
تقوم مجموعة هواوي لأجهزة المستهلك بتصميم منتجات تتميز بالريادة والتي تقود أحدث الصيحات في عالم صناعة الأبتكار من خلال دور المجموعة الريادي في اجراء عملية تطوير مذهلة في مجالات التقنية الدقيقة. في عام 2016، حرصت مجموعة هواوي لأجهزة المستهلك علي تطوير الأبتكار المستحق وأحدثت عدة طفرات في مجال نظام التشغيل الخاص بالهواتف الذكية (واجهة الأستخدام التي ابتكرتها هواوي (EMUI 5.0)، تقنية الكاميرا المزدوجة، تقنية الذكاء الأصطناعي وغيرها من التقنيات الكثيرة التي اضافتها هواوي في منتجاتها.
أما بالنسبة لنظام التشغيل، لحل مشكلة بطئ هواتف الأندرويد التي تظهر بمرور الوقت، والتي عاني منها مستخدمي الأندرويد علي مر السنوات، قام فريق هواوي للبحث والتطوير المتخصص في البرمجيات، بإضافة حزمة من التحديثات الجذرية الي نظام التشغيل أندرويد، وبصدد هذه التحديثات قامت هواوي بالكشف عن واجهة المستخدم (EMUI 5.0) – تطبيق مثبت علي هواتف هواوي للعمل مع رقاقة (Kirin) المدمجة في الهواتف وتتكون بأكثر من 20 براءة اختراع في مجال التقنية خاصة بهواوي، وحرصت هواوي علي افادة المستخدم بأكبر قدر ممكن من تناغم المكونات والمواد المستخدمة في تصنيع الأجهزة  بأحدث البرمجيات وواجهة الاستخدام ، بالأضافة الي نظام تخصيص الموارد (system resource allocation) العالي التحسين الذي يتحكم به نظام التعلم الذكي (smart learning system) والذي يعمل علي رفع كفاءة التطبيقات الخاصة بنظام التشغيل أندرويد – التقنية التي عالجت مشكلة تباطؤ اداء أجهزة اندرويد والتي منحت مستخدمي الأندرويد تجربة جديدة وفريدة من نوعها.
وبالنسبة للتصوير الفوتوغرافي بواسطة الكاميرا المزدوجة، قامت هواوي بالتعاون مع لايكا عملاقة الكاميرات الألمانية بتطوير جيلين من تقنية الكاميرا المزدوجة في عام 2016، مصممة صيحة جديد في عالم التصوير الفوتوغرافي بواسطة الهواتف الذكية وإقامة مقاييس جديدة لجودة الصور الملتقطة بواسطة الكاميرا المزدوجة. وهذا ما جعل سلسلة هواتف هواوي الذكية Series P9 وMate 9 Series من أشهر الهواتف الذكية وأكثرهم شعبية حول العالم لمستخدمي الهواتف الذكية. وفي شهر سبتمبر لعام 2016، أعلنت شركة هواوي وشركة لايكا لصناعة الكاميرات عن خطة توسع التعاون الاستراتيجي بين الشركتين وذلك بإنشاء مركز للبحث والابتكار تحت عنوان مختبر ماكس بيريك للأبتكار (Max Berek Innovation Lab)، وفي المستقبل، سيشهد هذا المختبر علي التعاون المشترك بين الشركتي في مجال البحث والتطوير في كل من المجالات الأتية: أنظمة البصريات، العمليات الحسابية التي تقوم عليها عملية التصوير الفوتوغرافي (imaging algorithms)، تقنية الواقع الأفتراضي (VR) وتقنية الواقع المعزز (Augmented Reality).    
أما الجزء الخاص بتقنية الذكاء الأصطناعي (AI)، فقامت هواوي بالأعتماد علي تقنية الذكاء الأدراك الحسي، تقنية الذكاء المعرفي وتقنية الذكاء التي تعتمد علي العمليات الحسابية في تصميم نظام الذكاء الأصطناعي المبني علي تشارك بين كل من البرمجيات، الأجهزة والحوسبة السحابية، وقامت هواوي ايضاً بإحداث طفرات تقنية في العديد من المجالات مثل العمليات الحسابية الخاصة بالمستشعر (sensor algorithms)، رؤية الكومبيوتر (Computer vision)، محرك البحث (Search Engine)، الفهم الدلالي (Semantic Understanding) وتقديم هواوي لتقنية الذكاء الظرفي (Situational Intelligence) التي تتيح خدمات أكثر ذكاءاً للمستخدمين في صورة سيناريوهات مختلفة، كما أطلقت هواوي ايضاً خاصية البحث بال(Desktop) والتي تمكن المستخدم من الوصول الي نتائج أفضل في وقت قصير وبدقة عالية.
يرجع الفضل لهذا التقدم التقني الي منتجات هواوي الرائدة مثل هواتف هواوي الرائدة والمتمثلة في P9، Mate 9 وHonor 8، الهواتف التي حققت مستوي انتشارعالمي بينها وبين المستخدمين، حيث استطاعت هواوي ان تقوم بشحن أكثر من 10 ملايين وحدة من هواتفها P9 وP9 Plus حول العالم، وبهذا الصدد أصبح أول سلسلة هواتف رائدة تمكنت من كسر حاجز العشرة مليون وحدة مباعة حول العالم، وبعد ذلك قامت هواوي بإطلاق سلسلة هواتف Mate 9 في شهر نوفمبر الماضي، وبمرور وقت قصير من تاريخ اطلاقه، وشهدت سلسلة هواتف Mate 9 اقبال كبير مما انعكس علي المبيعات التي شهدت إرتفاعاً بنسبة 50% عن النسبة التي حققها هاتف Mate 8 في أول شهرين من تاريخ اطلاق الهاتفين. ثم تأتي سلسلة أخري من هواتف هواوي الرائدة وهي سلسلة Honor التي لاقت نجاحات كبيرة.
وفي ذلك الحين، تشكلت خدمة الحوسبة السحابية من هواوي في الصين(cloud service-centered consumer ecosystem) ، وتقدم فرص عمل للمطورين حول العالم. تمتلك مجموعة هواوي لأجهزة المستهلك قاعدة مستخدمين هائلة تشمل أكثر من 200 مليون مستخدم لخدمة سحابية لمستخدمي هواتفها الذكية وأكثر من 220,000 مطور مشترك بهذه الخدمة، وقد جنت هواوي بفضل شركاءها أكثر من 2.8 مليار يوان صيني لعائدتها في عام 2016 من خلال الخدمة السحابية من هواوي.
الاستثمار في خدمات قبل وما بعد البيع
بينما كانت تعمل هواوي علي تطوير سابقة أعمالها بتصميم منتجات راقية في عام 2016، حرصت الشركة ايضاً علي الأستثمار في بناء شبكات شركاتها العالمية وتطوير خدمات البنية التحتية والعلامة التجارية لضمان رضا والوصول الي درجة وعي وأفضلية عند العملاء.
اما بالنسبة للخدمات ما قبل وما بعد البيع التي تقدمها، فقد قامت هواوي بإنشاء خمس مراكز خدمية بالعالم لدعم 105 دولة من خلال خدمات الخط الساخن. بينما تمتلك هواوي أكثر من 460 متجر خدمي يقوموا بتغطية 45 دولة حول العالم، ووفقاً لدراسة اجرتها شركة ‘IPSOS’ للاستشارات حول العلامات التجارية، صُنفت هواوي برقم 1 في مجال ارضاء العملاء ضمن مستخدميها في كل من الصين، وبولندا، والمكسيك، ومصر والعديد من الدول الأخري.
وبخصوص النظام الخدمي لدورة حياة أجهزة هواوي، تركز هواوي العمل علي التحسين المستمر لخدمات التخزين السحابية لمستخدمي الهواتف الذكية وخدمات ما قبل وما بعد البيع، تقدم هواوي عدة خدمات للوصول الي دورة حياة مكتملة للأجهزة التي تقدمها لمستخدميها حول العالم ومن ضمنها التطبيقات الأمنة والمتنوعة والتي تتسم بالرقي، حيث تقوم هواوي حالياً عبر متجرها الألكتروني للتطبيقات بمنح مستخدميها أفضل أنظمة الأمان في صناعة الهواتف الذكية بإستخدام نظام أمني مكون من أربع طبقات من الحماية لضمان اّلية العمل لمطوري هواوي، وتتكون الأربع طبقات المخصصة للحماية من التحقق من الهوية الحقيقية للمطور، اجراء عدة اختبارات علي الأجهزة (Hardware and Software testing)، التأكد من خضوع البرنامج لكافة الاختبارات السلامة والخصوصية والتي ساعدت على الكشفت عن أكثر من 240,000 تطبيق غير آمن في عام 2016.
اما بخصوص شبكات البيع والخدمة، حسنت هواوي كثيراً لسعة قنوات الأتصال الخاصة بالسوق المفتوح وقد ارتفعت حصة هواوي لقنوات السوق المفتوح لتصل الي 71% في عام 2016، بزيادة 13% عن عام 2015، تمتلك شبكة هواوي للبيع بالتجزئة أكثر من 70,000 متجر حول العالم، قامت هواوي ببناء شراكة مستقرة وطولية الأجل مع المئات من الموزعين وبائعي التجزئة في جميع انحاء العالم.  
لبناء علامة تجارية قوية، في عام 2016، قامت هواوي بتدشين حملات تسويقية راقية حول العالم تتراوح بين العديد من المجالات مثل عالم التصميم، الموضة، الترفيه، الرياضة وعدة مجالات أخري لها تأثير بتنوع فصائل الجمهور المستهدف علي صعيد اسلوب حياة المستخدمين وعواطفهم، وقد نجحت هواوي في استقطاب الايقونة العالمية لرياضة كرة القدم "ليونيل ميسي" بالتعاقد معة كسفير العلامة التجارية للشركة، وايضاً قامت هواوي بالتعاقد مع نجمي هوليوود "هنري كافيل" و"سكارليت يوهانسن" ليكونا السفراء الرسميين لهاتف هواوي P9، حرصت هواوي علي التعاون مع المنصة الدولية للموضة الراقية ‘VOGUE’ وأحداث اسبوعية ذات صلة بالموضة.
أصبحت قيمة العلامة التجارية لشركة هواوي متعارف عليها بقدر كبير من قبل هيئات العلامات التجارية العالمية، وقد تم إدراج شركة هواوي مرة أخرى في قائمة انتربراند لأعلى 100 علامة تجارية عالمية، لتحتل المرتبة 72. بينما دخلت هواوي ضمن قائمة (BrandZ) لأعلي 100 علامة تجارية قيمة في العالم بتصنيفها في المرتبة الخمسون.
ووفقاً للدراسة التي اجرتها شركة ‘IPSOS’ للاستشارات حول العلامات التجارية، ارتفعت نسبة الوعي العالمي بعلامة هواوي التجارية من 76% في عام 2015 الي نسبة 81% في عام 2016، يعد التصميم الأنيق الذي يتسم بالعصرية والابتكار المفعوم بقوة الأداء هي الصفات الرئيسية التي يبحث عنها المستخدمين بجميع انحاء العالم والتي يجدونها في هواتف هواوي الذكية، وأظهرت ايضاً الدراسة ان نسبة 31% من مستخدمي أجهزة هواوي خارج الصين هم ايضاً ينتمون لأعلى 30% من شريحة أصحاب الدخل المرتفع في بلادهم.
مجموعة هواوي لأجهزة المستهلك توسع نجاحها بالأسواق الأوروبية للأجهزة الراقية وتحقق التوازن والتطوير الثابت علي الصعيد العالمي
بالإضافة الي زيادة معدل الأنتاج للمنتجات الرائدة والتأثير العالمي لعلامة هواوي الراقية، في عام 2016 توسعت مجموعة هواوي لأجهزة المستهلك بنجاحها في الأسواق الأوروبية للأجهزة الراقية واكتسبت مكانة متوازنة وأقدمت علي تقدم نموها الثابت في العديد من الأسواق حول العالم، تقريباً تعادل عدد شحنات هواتف هواوي الذكية خارج الصين مع عدد الشحنات المحلية، بينما ارتفع معدل الهواتف متوسطة وعالية الإمكانيات بنسبة 36% من اجمال عدد الشحنات.
وفقاً لدراسة البيانات الصادرة من شركة "GFK"، في شهر اكتوبر 2016، ارتفعت نسبة حصة هواوي السوقية الي 11.3%. على مستوي العالم.
في الأسواق الأوروبية، حققت مجموعة هواوي لأجهزة المستهلك عدة طفرات رائعة في الأسواق الأوروبية للأجهزة الراقية ويرجع الفضل للمبيعات القوية التي حققتها هواتف هواوي P9 وP9 Plus، بينما أظهرت دراسة البيانات التي قامت بها شركة ‘GFK’ ان هواوي حالياً تستحوذ علي حصة سوقية تُقدر بنسبة أكثر من 15% في 33 دولة ومجتازة نسبة أكثر من 20% في 18 دولة أخرى. في مناطق شمال شرق أوروبا وأوروبا الغربية، تجاوزت الحصة السوقية لشركة هواوي نسبة 15% و10% علي التوالي، بينما ارتفعت حصة هواوي السوقية بشكل هائل في بعض الدول الموجودة في شمال أوروبا وفي كل من المملكة المتحدة، فرنسا، المانيا وأسواق رئيسية أخري متخصصة في العلامات التجارية الراقية.
في الصين، لأول مرة في تاريخها تتجاوز حصة هواوي السوقية لنسبة 20% في شهر نوفمبر لعام 2016، حيث فرضت الشركة سيطرتها علي اسواق الأجهزة الراقية ذو الفئة السعرية التي تتراوح بين 600-500 دولار أمريكي، وفي افريقيا وأمريكا اللاتينية والشرق الأوسط حققت هواوي نسبة ما تقرب من 15% من حصتها السوقية.
بالأضافة الي قطاع أعمال الهواتف الذكية الخاصة بشركة هواوي، في عام 2016 قامت هواوي مسبقاً بإحداث عملية تطوير شاملة في العديد من المجالات التي تعمل بها مثل الكومبيوتر الشخصي/الأجهزة اللوحية، أجهزة هواوي القابلة للأرتداء، تقنية المنزل الذكي، تقنية (IoV)، ومن المنتجات المبتكرة مثل MateBook الذي نال استحسان المستخدمين، زاد معدل قطاع الأعمال الخاص بأجهزة هواوي اللوحية بشكل كبير بالرغم من الظروف السلبية التي مرت بها سوق الأجهزة اللوحية بشكل عام في 2016، وسجل قطاع الأجهزة اللوحية اداء قوي، متجاوز حاجز العشرة مليون وحدة في عام 2016، حيث حقق هذا التجاوز نسبة نمو 90% عن العام السابق. اما بالنسبة لمجال تقنية المنزل الذكي اعتمدت شركات Haier وGree وشركات أخري رائدة في مجال الأجهزة المنزلية علي منصة HiLink من هواوي في حلول المنازل الذكية. جذبت ابتكارات هواوي الخاصة بقطاع السيارات انتباه العديد من مُصنعي المركبات حول العالم مثل VolksWagen وAudi. 
تستمر مجموعة هواوي لأجهزة المستهلك في وضع احتياجات المستهلك في مقدمة أولوياتها في عام 2017، وسوف تعمل علي تحسين كل من خدمات البيع وما بعد البيع، وتنمية العلامة التجارية، حيث تعمل الشركة على وضع المستهلك في أقصى درجات الأهتمام لجعل حياة المستهلكين أفضل، وتقديم حلول متاكملة في كل مجالات الحياة وليس فقط في مجالات الأجهزة الذكية لتسهيل عملية التواصل، مما يؤهلها أن تكون الرائدة في أسواق الهواتف الذكية والأجهزة القابلة للإرتداء والمنازل الذكية والحوسبة السحابية.
نبذة عن شركة هواوي:

تنتشر منتجات وخدمات "هواوي"في أكثر من 170 دولة لتخدم ما يضاهي ثلث سكان العالم، وتركز الشركة على نهج الابتكار التقني من خلال جهود 16مركزاً للبحث والتطوير في عدة دول منها ألمانيا والسويد والولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا وإيطاليا وروسيا والهند والصين.وفي العام 2014احتلت مبيعات "هواوي"من أجهزة الهواتف الذكية المرتبة الثالثة على المستوى العالمي.وكواحدة من ثلاث مجموعات تشكّل مجمل أعمال "هواوي"، تقدم مجموعة أعمال "هواوي كونسيومر"لأجهزة المستهلك منتجاتها من الهواتف المتحركة وأجهزة شبكات الاتصالات المتنقلة ذات النطاق العريض والأجهزة المنزلية. وتتمتع مجموعة أعمال "هواوي كونسيومر"لأجهزة المستهلك بخبرة تفوق 20عاماً في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، إلى جانب شبكة أعمال عالمية واسعة وعمليات تمتد على نطاق دولي ضخم وشبكة من الشركاء الموثوقين، معتمدة على ذلك لتحقيق التزامها بتوفير أحدث التقنيات لمختلف شرائح المستهلك من خلال عالم واسع من الإمكانات والتجارب الاستثنائية التي تضعها في متناول يد المستهلكين، تلبي بها احتياجاتهم وتحقق طموحاتهم في كل مكان.



نرشح لك

  • تقارير مصوره

    • بالفديو: مؤتمر التنمية المستدامة وتأثيرها علي الاداء المالي للشركات
    • بالفيديوالمؤتمر الصحفي لإعلان فتح باب الإكتتاب لزيادة رأسمال الشركة الوطنية لإستثمارات سيناء
    • بالفيديو: مؤتمر صحفي لـ ‫‏محافظ البنك المركزي‬ و‏وزير المالية‬ مع رئيس بعثة ‫صندوق النقد الدولي
    • بالفيديو: تعرف على المزيد من تفاصيل اجتماع السيسي بالمجموعة الاقتصادية
    • بالفيديو: تصريحات محافظ المركزي المصري تقفز بالبورصة أكثر من 330 نقطة

    تعليقات القراء

    أضف تعليق
    الأسم
    البريد الألكنرونى
    التعليق

    تعليقات الفيس بوك

    أحدث الاخبـــار

    الأكثر قراءة

    مقالات متنوعة

    محيى عبد السلام

    07:28 - 2017/1/15

    جمال السوهاجي

    09:56 - 2016/12/28

    د/ محسن عادل

    05:09 - 2016/12/23

    د.رمضان معروف

    11:30 - 2016/11/09

    ياسر السجان

    05:28 - 2016/10/12

    احمد حسين – باحث اقتصادى

    11:02 - 2016/10/10

    أحمد فرج

    04:17 - 2016/9/25

    م/ معاذ عبدالله

    03:26 - 2016/9/15
    جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015