بعد تحقيقها نتائج أعمال جيدة وسط "تداعيات كورونا "

كيف ستؤثر صفقة جيلي وتينسينت على أسهم عملاق التكنولوجيا الصيني

الخميس 04 مارس 2021 -11:29
خاص البوصلة
أخبار متعلقة
نجحت شركة تنيسنت للألعاب ، فى المنافسة الشديدة بماتقدمه فى مجال الألعاب الإلكترونية مقارنة بالشركات الأخرى، الأمر الذى دفعها إلى تحقيق عوائد مالية مرتفعة بنسبة تصل إلى 23 % فى 2020 .
ربما كان الأسم غريبا على القارئ بعض الشئ، لكن ما لا تعرفه هو أن معظم ألعاب الجوال المحببة اليك وللجميع قد صنعتها تلك الشركة الصينية العملاقة شركة Tencent، والتي تعد  الشركة الأكبر حجما في العالم  في سوق الألعاب الإلكترونية الخاصة بالهواتف الذكية والأجهزة المحمولة.
ليس هذا فقط بل أنها أحد كبرى الشركات العالمية في مجال الصناعات الذكية خاصة تطوير السيارات الذكية، وهو ما انعكس مؤخرا مع إعلان أعلنت شركة جيلي الصينية للسيارات عن شراكة كبيرة أخرى في سعيها لبناء السيارات المستقلة، من خلال التعاون مع تينسنت من أجل تطوير ميزات للسيارات الذكية، إلى جانب تقنية القيادة الذاتية.
الخطوة الاخيرة تلك التي تم الإعلان عنها في يناير من العام الجاري كان من شأنها أن تفتح شهية المستثمرين لتداول الأسهم في تلك الشركة العملاقة التي يرى الكثيرين أنها تمتلك مستقبلا مبشرا، خاصة مع إقتراب موعد الإعلان عن أرباح وتوزيعات الأسهم في الرابع والعشرين من مارس الجاري.

 ويذكر انه يمكن تداول أسهم شركة تينسينت من خلال العقود مقابل الفروقات من خلال شركة إيزي ماركتس الاكثر انتشارا في الشرق الأوسط والتي تقدم واحدة من أفضل تجارب التداول الممكنة لعملائها، وكذلك أحد أوائل الشركات التي قدمت لعملاءها خدمات السحب والإيداع من خلال بطاقات الائتمان.
وتشهد الصفقة التي تتم بين جيلي وتينسينت العمل على مجالات الرقمنة، وقمرة القيادة الذكية، والقيادة الذاتية، والتنمية المنخفضة الكربون، ويشمل ذلك جعل دورة تطوير السيارة أكثر رقمية، وإضافة التطبيقات الذكية إلى قمرة القيادة الخاصة بالسائق، واستكشاف أنظمة القيادة الذاتية.
والان دعونا نلقي نظرة على توقعات اسهم تينسينت أخبار شركة Tencent ومعاينة موسم الأرباح قامت شركة تنيسنت للألعاب عن طرح النتائج المالية التي حصلت عليها وهذا لسنة 2019، وفي أقل من 3 أشهر عملت على تحقيق الكثير من الأرباح المالية الصافية والتي وصلت إلى 3.5 مليار دولار أمريكي، ويتم ارتفاعها إلى 35 % وهذا مقارنة مع الأرباح في العام الماضي، وهذه المقارنة متوقعة جدًا بسبب التراجع الذي يحدث في قطاع الإعلانات التابعة للشركة.
وهذا يعود إلى المنافسة الشديدة التي يتم تقديمها من الشركات الأخرى، وبالرغم من هذا تكون العوائد المالية مرتفعة بنصبة تصل إلى 23 % وهذا بالمقارنة مع العام الماضي.
كما أن شركة تنيسنت الصينية تعمل على السيطرة بطريقة تدريجية في مجال الألعاب، وهي تتمثل في لعبة Peacekeeper وظهر من هذه اللعبة البديل لها وهي لعبة ببجي الموجودة في الصين. وهي تمتلك أكثر من 50 مليون لاعب في اليوم الواحد، وبدأ إصدار اللعبة منذ القليل من الأشهر، كما أن الشركة تمتلك حصص كبيرة من الألعاب المتنوعة بالإضافة إلى أن الشركة عملت على تقديم مجموعة من الصفقات المختلفة والاتفاقيات المتنوعة.

*أرباح شركة Tencent
في موسم الأرباح عملت شركة الألعاب على كشف كافة أرباحها عبر الشبكات الصينية العملاقة، وهذا لأجل توضيح الارتفاع التي حدث لها والتوقعات الموجودة بنسبة تصل إلى 89% وهذا عبر الأرباح الفصلية، والتي يتم دعم كافة ألعاب الفيديو والشركات الإعلانية بها، كما أن الشركة عملت على تسجيل الكثير من الإيرادات مؤخرًا وهذه الإيرادات تقدر بمبلغ 38.5 مليار يوان.
ويعني 5.8 مليار دولار، وهذا ربح في الأشهر الثلاثة وستصل على شهر سبتمبر، ووفقًا لموقع Tol الهندي يعتبر هذا من أعلى التقديرات التي حدثت في متوسط المحللين الذي يبلغ عدد 30.81 مليار يوان، وهذا وفقًا للبيانات التابعة لرفينيتيف، كما ارتفعت نسبة الإيرادات 29 % وتصل إلى 125.4 مليار يوان، كما تم الاستفادة من العملاق الصيني من النمو الصحي.
وهذا تبعًا للدفع المستخدمين مقابل ألعاب الفيديو التي توجد في الصين والأسواق المتنوعة، وعملت على الإبلاغ أن اللعبة الرئيسية لها عملت على تسجيل 100 مليون مستخدم نشط بطريقة يومية وهذا في الأشهر العشرة الأولى في عام 2020، كما أكدت أنه بعد انتشار كوفيد 19 أن النشاط الإعلاني في الصين بدأ في الوصول إلى طبيعته وبدأ النمو بطريقة سريعة.
*تداول الأسهم وتفاصيل الأرباح لشركة Tencent
تغيرت حركة الأرباح كثيرًا للشركة في العام الماضي، وهذا يعود إلى ظهور فيروس كورونا المستجد، وهي تشكل زيادة كبيرة في تلك الفترة تتمثل في: الإيرادات التي تم الوصول إليها 108 يوان صيني ويعني 15.2 مليار دولار في مقابل 101.4 مليار يوان، وهذه الزيادة تمثل 26 % على الأساس السنوي.
وصلت نسبة الأرباح في العائد لجميع المساهمين في الشركة إلى 28.9 مليار يوان ويكون المقابل 23.83 مليار يوان المقدرة، وهذا يعني وجود زيادة كبيرة جدًا بنسبة تصل إلى 6 % وذلك للأساس السنوي. العوامل التي أثرت على إيرادات شركة Tencent هناك عامل كبير جدًا أثر في حجم الإيرادات التي حصلت عليها الشركة بداية من العام الماضي وإلى هذا العام، ومن أهمها الحجر المنزلي الذي حدث في العام الماضي، حيث اهتم الجميع بتداول الألعاب بطريقة سريعة لأن فترة البقاء في المنزل جعلتهم يتواصلون عبر الهواتف المحمول بطريقة كبيرة.
وهذا ساعد في ارتفاع عدد الأشخاص الناشطون بشكل يومي، وفي نفس الوقت حدث ارتفاع كبير للإيرادات الخاصة باللعبة، وهو ما دفع الأسهم الخاصة بها في الارتفاع بشكل يومي وبطريقة مباشرة.
وفي النهاية ومع اقتراب موسم الأرباح، يضع المستثمرين أسهم شركة تينسينت نصب أعينهم، شأنها في ذلك شأن أسهم أبل ومايكروسوفت وأمازون وفيسبوك وكبرى شركات التكنولوجيا في العالم، وننصحك بمتابعتها واضافتها لقائمة اختياراتك للاستثمار في الموسم الجديد.


نرشح لك

  • تقارير مصوره

    • الصين الشريك التجاري الأكبر للاتحاد الأوروبي والهند في العام الماضي
    • ما هي الانعكاسات الجديدة لتولي "بايدن" وكيف تأثر الاقتصاد الأميركي في عهد الرؤساء السابقين؟
    • شاهد| العضو المنتدب لـ"الشرقيون" للتنمية الصناعية: المرحلة الأولى من المطور تنتهي خلال عام ونصف
    • شاهد| العضو المنتدب لشركة الشرقيون للتنمية الصناعية يكشف تفاصيل المرحلة الأولى للمنطقة الصناعية
    • خبير يحدد القطاعات الاستثمارية المرشحة للصعود في البورصة المصرية .. الصناعي والعقاري الأبرز

    تعليقات القراء

    أضف تعليق
    الأسم
    البريد الألكنرونى
    التعليق

    تعليقات الفيس بوك

    أحدث الاخبـــار

    الأكثر قراءة

    جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015