تقرير: هل خالفت شركة مينا قواعد هيئة الرقابة المالية بشأن الإفصاح عن هيكل ملكية المساهمين ؟

الثلاثاء 19 مارس 2019 -11:50
ارشيفية
كتب : عمر محمد
بين الحين والآخر تعلن الجهات الرقابية في سوق المال المصرية عن اتخاذ قرارات صارمة ضد المخالفين لقانون سوق المال سواء كانت المخالفة لأفراد يتلاعبون في البورصة من خلال إيقاف الكود الخاص بالعميل او عبر تحريك الدعوي الجنائية ضده .
وفي حالة كانت المخالفة من قبل الشركات المدرجة او المساهم الرئيسي بالشركة يتم توقيع العقوبة المناسبة لحجم المخالفة وفقأ للوائح قانون سوف المال الذي تم تعديله واقراره العام الماضي .
يأتي ذلك في إطار دور هيئة الرقابة المالية في الحفاظ علي سوق المال المصرية .
وميز الدستور المصرى  الهيئة بالنص على كونها هيئة رقابية مستقلة ذاتية، لا تتبع أيًا من أجهزة الدولة، وجارٍ حالياً الانتهاء من القانون الخاص بتنظيم عملها.
ويهدف عمل «الرقابة المالية» إلى تحقيق سلامة واستقرار الأنشطة التى تشرف عليها وتنميتها وتعظيم قدراتها التنافسية على جذب الاستثمارات المحلية والأجنبية.
وفي هذا الإطار تقوم بوابة البوصلة نيوز بدراسة الافصاحات التي ترسلها الشركات المقيدة بالبورصة بشأن هياكل ملكيتها لاستعراض ما قد يكون بهذه الافصاحات الخاصة بتلك الشركات من أخطاء تستلزم تدخل الرقاية المالية لطلب مزيد من الايضاحات من الشركات أو إدخال تعديلات في نموذج الافصاح الخاص الهيكل ملكية الشركات ليتضمن إدخال بند التاني علي الشركة لتوضيح ما إذا كان هناك حالات ارتباط مباشرة أو غير مباشرة بين الأطراف التي تمتلك حصص تزيد عن خمسة بالمئة من أسهم الشركة .

وتقوم البوصلة نيوز علي فترات متتالية على استعراض بعض نماذج الافصاحات لتلك الشركات التي قد نحصل علي بيانات خاصة بها عبر بعض المساهمين بها أو على ربط التقارير الافصاحية في البورصات الأخري وربط تلك البيانات ببعضها واستخلاص نتائج وعرضها علي الجهات ال قلبية.
وفي التقرير التالي نستعرض بعض النقاط الهامة الخاصة التي قد تكون احدي الشركات المقيدة بالبورصة قد تجاهلتها في افصاحها  بقصد أو بدون قصد وهو ما يمكن أن تتأكد منه هيئة الرقابة المالية.
البداية ستكون مع شركة مينا للاستثمار العقاري والسياحي وهي واحدة من اهم الشركات المقيدة بالبورصة والعاملة في قطاع الاستثمار العقاري والسياحي .
دائما ما تعلن الشركة انها لا تتبع مجموعة عارف الكويتية وتوضح ذلك في بيان افصاح هيكل ملكيتها بأن مجموعة عارف تمتلك  ٩٪؜ فقط وشركتها التابعة لمار ١٧٪ فيما باقي الشركات التي تمتلك حصص تساوي او تزيد عن خمسة بالمئة لا ترتبط بمجموعة عارف .
وعلي الرغم من أن تشكيل مجلس ادارة شركة مينا يسيطر عليه مجموعة عارف إلا أن ما يتم الافصاح عنه غير ذلك .
بالنظر الي اخر إفصاح صادر عن شركة مينا بشأن هيكل ملكيتها يتضح ان المساهمين الذين يمتلكون خمسة في المئة او اكثر من الشركة وتبلغ نسبتهم 50.58 في المئة من أسهم الشركة  لا يوجد بينهم اي علاقة وهو ما ويظهره المستند  التالي..