البورصة المصرية تحظى بنصيب الأسد من الاستثمارات الوافدة إلى أسواق مال "كوميسا"

الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 -11:29
أرشيفية
خاص
كشف تقرير منظمة دول السوق المشتركة لشرق وجنوب أفريقيا (الكوميسا) أن البورصة المصرية حظيت بالنصيب الأكبر من حجم الاستثمارات الأجنبية الوافدة إلى أسواق مال دول منطقة "كوميسا" خلال العام الماضي 2019 بنسبة 38%  تليها كل من تونس والسودان بنسب بلغت 9 % و 8 %

وأوضح التقرير الذي تلقت وكالة أنباء الشرق الأوسط نسخة منه أن  حجم الاستثمارات الأجنبية الوافدة  لأسواق المال دول كوميسا شهد نموا بنسبة بلغت 6.3% وذلك خلال الفترة ما بين 2018 إلى 2019، أي زيادة بلغت قيمتها 20 مليار دولار.

وأوضح التقرير أن مصر حجزت مكانا لها ضمن الدول التي تتمتع  بأكبر عائد من الاستثمارات المباشرة إلى جانب كل من رواندا ومالاوي وكينيا.

وأشار التقرير إلى  أن عوائد الاستثمارات الأجنبية المباشرة الوافدة إلى دول منطقة كوميسا حققت نموا بنسبة 25% خلال الفترة ما بين عامي 2018 إلى 2019 ،  لتصل إلى 31 مليار دولار .

ولفت تقرير منظمة "كوميسا" إلى أن قطاع النفط والطاقة حافظ على بريقه الممتد عبر سنوات بوصفه القطاع الأكثر جذبا للاستثمارات الوافدة لدول المنظمة، فيما حظيت مصر بنصيب الأسد من إجمالي الاستثمارات المتدفقة في قطاع النفط بنسبة 52.4%

وأشار إلى أن قطاعي التصنيع والبناء حظيا أيضا بقدر لافت من الاستثمارات الوافدة بنسب بلغت 13.6% و5.8% على التوالي .

وبحسب التقرير، شهدت منطقة كوميسا إقامة مشروعات استثمارية بلغ عددها 434 مشروعا بقيمة 26.26 مليار دولار وذلك خلال الفترة ما بين شهر يناير حتى ديسمبر الماضي،  بما يمثل 1.9% من إجمالي المشروعات الاستثمارية المقامة حول العالم خلال الفترة ذاتها، وقد ساهمت تلك المشروعات في توفر 81.545 وظيفة جديدة.

 وأضاف التقرير أن متوسط تكلفة المشروع الواحد بلغت 60.5 مليون دولار، وأشار إلى أن أكبر معدل زيادة في المشاريع المقامة تم تسجيله في الفترة ما بين سبتمبر حتى ديسمبر من 2019 بنحو 48 مشروعا بما يمثل 22 % من إجمالي المشروعات التي تم تأسيسها خلال العام ذاته .

وأوضح التقرير إلى أن المملكة المتحدة صاحبة الاستثمارات الأكبر بمنطقة دول كوميسا خلال عام 2019 بنحو 45 مشروعا، يما يمثل 10.3% من إجمالي عدد المشروعات المعلن عنه، يليها دولة الإمارات العربية المتحدة بنسبة بلغت 9.4% والولايات المتحدة بنحو 9.2% تليها كل من فرنسا والصين وألمانيا بنسب 8.2% و7.1% و6.4% على التوالي.

ونبه إلى أن الاستثمارات الصينية ساهمت في إتاحة أكبر عدد من الوظائف بلغ 21.815 وظيفة رأس مال استثماري بلغ 5.56 مليار دولار.

وكشف التقرير أن مصر استضافت النصيب الأكبر من المشاريع الاستثمارية التي أقيمت خلال العام الماضي بحصة بلغت 146 مشروع ما يشكل قرابة 33 % من إجمالي المشروعات المقامة تليها كينيا بمجموع 96 مشروعا وأثيوبيا بنحو 34 مشروعا.

كذلك تصدرت مصر قائمة دول منطقة كوميسا من حيث عدد الوظائف الجديدة المتاحة بنحو 25.504 وظيفة ما يمثل 31.2% من إجمالي عدد الوظائف الجديدة في منطقة الإفريقية تليها كلا من كينيا ورواندا بنسب بلغت 18.9 % و11.9 % على التوالي.

نرشح لك

  • تقارير مصوره

    • شاهد| العضو المنتدب لـ"الشرقيون" للتنمية الصناعية: المرحلة الأولى من المطور تنتهي خلال عام ونصف
    • شاهد| العضو المنتدب لشركة الشرقيون للتنمية الصناعية يكشف تفاصيل المرحلة الأولى للمنطقة الصناعية
    • خبير يحدد القطاعات الاستثمارية المرشحة للصعود في البورصة المصرية .. الصناعي والعقاري الأبرز
    • رئيس شركة ثمار يتوقع صعود مؤشرات البورصة خلال خلال الربع الأخير من العام إذا تحققت هذه المطالب ..
    • شاهد| "انتصارات أكتوبر".. ملحمة تاريخية سطرها الجيش المصري

    تعليقات القراء

    أضف تعليق
    الأسم
    البريد الألكنرونى
    التعليق

    تعليقات الفيس بوك

    أحدث الاخبـــار

    الأكثر قراءة

    جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015